مع بدء تعافيها.. الصين تحذر مواطنيها من السفر إلى الدول الأكثر إصابة بكورونا

السلطات الصينيّة تفيد بتسجيل 21 إصابة جديدة خلال الـ24 ساعة الماضية، 20 منها حالات وافدة من الخارج.

  • مع بدء تعافيها.. الصين تحذر مواطنيها من السفر إلى الدول الأكثر إصابة بكورونا
    رجل يرتدي قناعاً واقياً للوجه في صالة القادمين الفارغة تقريباً في مطار العاصمة بكين أمس (أ.ف.ب)

حذرت وزارة الخارجية الصينية مواطنيها من السفر إلى الدول الأجنبية الأكثر إصابة بفيروس كورونا (كوفيد 19) المستجد.

وزارة الخارجية قالت في بيان لها، اليوم الثلاثاء، إنها "توصي المواطنين بتجنب السفر إلى الدول التي يشكل الوجود فيها مخاطر مرتفعة للإصابة بفيروس كورونا". 
 
وأوضحت الخارجية الصينية أنّ هذه القائمة تضمّ الدول الأكثر تضرراً بالفيروس في أوروبا مثل إيطاليا وإسبانيا وفرنسا، وكذلك الولايات المتحدة وإيران وكوريا الجنوبية.
 
وتشير البيانات الرسميّة إلى تراجع كبير بوتيرة انتشار فيروس كورونا في الصين، بينما تواجه دول عدة في العالم تفشياً متسارعاً له.
 
السلطات الصينية أفادت اليوم بتسجيل 21 إصابة جديدة خلال الـ24 ساعة الماضية، مشيرةً إلى أن "20 منها حالات وافدة من الخارج".

وكانت الخارجية الصينية أكدت، أمس الإثنين، أنّ الحالات المصابة بفيروس كورونا المستوردة من الخارج "أصبحت الخطر الرئيسي" على البلاد. 

وتمّ مؤخراً استئناف العمل والإنتاج في أكثر من 90% من المؤسسات الصناعية الأساسية في معظم الصين، باستثناء المناطق الأكثر إصابة بفيروس كورونا، وذلك بعد أن سجّل الإنتاج الصناعي خلال شهري كانون الثاني/يناير وشباط/فبراير 2020، هبوطاً بنسبة 13.5% في الصين. 

الصين التي كانت نقطة انطلاق وتفشي الفيروس وأوّل من بدأ التعافي منه، تقوم منذ أيام بارسال الخبراء والإمدادات الطبية والمساعدات الإنسانية الأخرى إلى العديد من دول العالم، خاصةً إيطاليا التي تخطت فيها عدد الإصابات 24700 وعدد الوفيات 1800.