خبراء صحة صينيون يعربون عن ثقتهم بإجراءات حكومتهم لمواجهة "كورونا"

علماء وخبراء صحة صينيون يبدون ثقتهم بإجراءات الحكومة الصينية لاحتواء فيروس كورونا، ويقللون من أهمية حدوث "موجة ثانية" منه قد تكون أشد فتكاً.

  • خبراء صحة صينيون يعربون عن ثقتهم بإجراءات حكومتهم لمواجهة "كورونا"
    أعرب المستشارون الطبيون في الصين عن ثقتهم بإجراءات الحكومة لاحتواء الفيروس

عبرَّ علماء وخبراء صحة صينيون، عن اعتقادهم بأن المرحلة الأسوأ في حرب الصين على فيروس كورونا انقضت، مقللين من أهمية تحذيرات تتحدث عن عودة الفيروس على نحو موسمي، أو كـ"موجة ثانية" أكثر فتكاً، قد تظهر في وقت لاحق هذا العام.

وأعرب المستشارون الطبيون في الصين، عن ثقتهم بإجراءات "الاحتواء الصارمة التي طبقتها بكين"، موضحين أنها حققت ما يكفي لضمان إمكانية السيطرة التامة على التفشي، محلياً على الأقل، في غضون أسابيع.

وقالت نائبة مدير قسم الأمراض المعدية في مستشفى "بكينج يونيون" تساو وي، إنه "بالنسبة لي لن تكون موجة ثانية من تفشي الفيروس، على المستوى المحلي في الصين، مدعاة لقلق كبير".

وأفادت أنه "على الرغم من حاجة الصين لشهر آخر للحكم على الوضع بشكل نهائي، فمن المتوقع أن تكون إجراءات الوقاية والمكافحة الراهنة كافية لإنهاء الوباء محلياً".

وقال كبير المستشارين الحكوميين الصينيين والذي ساهم في رصد ومكافحة سارس عام 2003، تشونغ نان شان، إن تفشي الوباء "قد ينتهي بحلول حزيران/يونيو" إذا اتخذت بقية البلدان الإجراءات المطلوبة.

وأعلنت الصين اليوم الخميس، عدم تسجيلها أي إصابة جديدة محلية المصدر بكورونا خلال 24 ساعة، وهي المرة الأولى منذ بدأت الإحصاء في كانون الثاني/يناير.