الحكومة الروسية حول تفشي "كورونا": الوضع ليس حاداً كما في بعض دول العالم

الإصابات في روسيا بكورونا ترتفع إلى 438 بعد تسجيل 71 حالة جديدة في موسكو خلال يوم واحد، والحكومة الروسية تناشد الكبار في السن من 65 عاماً وما فوق عدم مغادرة منازلهم وتعلن عن إنشاء وحدة خدمات منزلية لهم.

  • الحكومة الروسية حول تفشي "كورونا": الوضع  ليس حاداً كما في بعض دول العالم
    الحكومة الروسية تعلن عن تدريبات لقوات الطوارئ والدفاع المدني في الأقاليم لدرء انتشار كورونا

صرّح رئيس الوزراء الروسي ميخائيل ميشوستين، اليوم الإثنين، بأنه تم تسجيل 71 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 الساعة الأخيرة في روسيا، ليبلغ عدد الإصابات الإجمالي 438 حالة.

وشدّد ميشوستين على أن "الوضع في روسيا ليس حاداً كما في بعض دول العالم"، مشيراً إلى أن كل "الإجراءات المتبعة سمحت للبلد بكسب المزيد من الوقت".

بدوره، أعلن مقر عمليات "مكافحة انتشار عدوى الفيروس التاجي" في روسيا، أن جميع الحالات التي ظهرت هي لأشخاص تواجدوا في بلدان تعاني من تفشي المرض.

وأفاد مقر العمليات بأن معظم المواطنين المرضى  زاروا خلال الأسبوعين الماضيين دولاً تعتبر أحوالها الصحية سلبية في ظل تفشي الفيروس، مشدداً على أن كل المصابين يخضعون للعزل الصحي في الغرف الخاصة، فيما تم وضع جميع الأشخاص الذين تواصلوا معهم تحت المراقبة الطبية.

وناشدت الحكومة الروسية القطاع الخاص العمل مع الدولة لمواجهة كورونا، كما ناشدت كبار السن من 65 عاماً وما فوق عدم مغادرة منازلهم، معلنةً عن "إنشاء وحدة خدمات منزلية لهم".

ولفتت الحكومة إلى أنه ستجري في الأقاليم تدريبات لقوات الطوارئ والدفاع المدني تحاكي درء وإزالة أثار حالات طارئة متعلقة بانتشار كورونا.