الجيش الروسي يجهز مستشفى ميداني في إيطاليا لعلاج مرضى كورونا

وزارة الدفاع الروسية تعلن عن افتتاح مستشفى ميداني في لومبارديا شمالي إيطاليا، وتؤكد أن الفرق الطبية الروسية والإيطالية ستبدأ بالعمل المشترك على استقبال وعلاج المرضى.

  • المستشفى الميداني في لومبارديا مصمم لاستيعاب 142 مريضاً

أعلنت وزارة الدفاع الروسية افتتاح مستشفى ميداني في مدينة بيرغامو في إقليم لومبارديا شمالي إيطاليا، مشيرةً إلى أن الجيش الروسي يسهم في تجهيزه.

وقالت الوزارة في بيان لها إنه "من المقرر أن تبدأ الفرق الطبية الروسية والإيطالية يوم الإثنين، بالعمل المشترك على استقبال وعلاج المرضى والمصابين بعدوى فيروس كورونا المستجد في مستشفى ميداني".

يشار إلى أن المستشفى مصمم لاستيعاب 142 مريضاً، وسيعمل فيه أكثر من 200 متخصص روسي وإيطالي.

ووصلت منذ 22 مارس/ آذار الماضي، 15 طائرة تابعة للقوات الجوية الفضائية الروسية إلى إيطاليا، وعلى متنها مختصون عسكريون بعلم الأوبئة وخبراء من وزارة الدفاع، وقاموا بتسليم ثماني فرق طبية وتمريضية إلى منطقة جبال أبينين لمكافحة مرض "كوفيد -19"، بالإضافة إلى معدات الفحص وتدابير التطهير.

من جهتها، قالت وكالة الحماية المدنية الإيطالية، أمس الخميس، إن عدد الوفيات بسبب تفشي فيروس كورونا في إيطاليا، ارتفع بـ760 حالة إلى 13915، وهو رقم أعلى قليلاً من الزيادة اليومية التي سجلت قبل يوم وكانت 727.
 
وشهد عدد الحالات الجديدة زيادة مطردة، إذ ارتفع 4688، مقارنة مع 4782 قبل يوم، ليصل العدد الإجمالي لحالات الإصابة منذ رصد التفشي في 21 شباط/ فبراير إلى 115242.