"الصحة العالمية": كورونا قد يصيب 10 ملايين شخص في أفريقيا خلال 6 أشهر

رغم أن وتيرة انتشار فيروس كورونا في القارة الأفريقية أبطأ من غيرها من الدول، إلا أن منظمة الصحة العالمية تحذّر من أن الملايين قد يتعرضون للإصابة بوباء كورونا في القارة التي تبدو وفق خبراء الصحة غير مهيأة لإدارة أزمة صحية كبرى.

  • "الصحة العالمية": كورونا قد يصيب 10 ملايين شخص في أفريقيا خلال 6 أشهر
    أكثر من 17 ألف حالة إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد-19" وحوالى 900 حالة وفاة في أفريقيا

حذر مدير برنامج منظمة الصحة العالمية في أفريقيا، من أن يقفز عدد المصابين بفيروس كورونا إلى عشرة ملايين حالة خلال فترة تراوح بين 3 و6 أشهر، لكنه أكد أن هذا التوقع قابل للتغيير إن "تمّ تعديل سلوكيات مواجهة الفيروس في الوقت المناسب".

وأعلنت المنظمة الحاجة إلى 300 مليون دولار لمساعدة الحكومات الأفريقية لمواجهة الوباء.

وسجلت أفريقيا أفقر قارات العالم أكثر من 17 ألف حالة إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد-19" وحوالى 900 حالة وفاة حتى الآن، وهو عدد قليل نسبياً مقارنة ببعض مناطق العالم الأخرى.

وتواجه نسبة كبيرة من سكان الدول أفريقيا خطر الجوع وسوء التغذية، بعد انتشار فيروس كورونا في عدد من بلدان القارة، وذلك بسبب القيود الجديدة التي فرضتها نيجيريا، وكينيا، وجنوب أفريقيا، حيث لا يجد الملايين ممن يعتمدون على أجور يومية ما يسد رمقهم.

وقال برنامج الأغذية العالمي إن 20% على الأقل، من سكان أفريقيا البالغ عددهم 1.2 مليار نسمة، يعانون بالفعل من سوء التغذية، ما يجعلها النسبة الأكبر في العالم، مشيراً إلى أنه مع الاعتماد على الغذاء المستورد، وارتفاع الأسعار بسبب تفشي الفيروس، قد يكون قاتلاً إذا لم تتخذ الحكومات الأفريقية إجراءات سريعة.

ورغم أنه انتشار فيروس كورونا في القارة الأفريقية هو أبطأ من المتوقع، إلا أن خبراء الصحة في العالم حذّروا من التداعيات المدمّرة التي قد تنجم عن انتشار الفيروس في القارة، واعتبروا أن القارة الأفريقية تبدو حتى الآن غير مهيأة لإدارة أزمة صحية كبرى مثل كورونا.