معهد "باستور" يعمل على تطوير 3 لقاحات لفيروس كورونا

معهد "باستور" الفرنسي يعمل على تطوير لقاحات ضد فيروس كورونا، ينطلق العمل بالتجارب السريرية لها في تموز/يوليو، وتبدأ أولى النتائج في الظهور نهاية في تشرين الأول/أكتوبر.

  • معهد "باستور" يعمل على تطوير 3 لقاحات لفيروس كورونا
    يُرتقب أن تصدر أولى نتائج اختبار اللقاحات نهاية تشرين الأول/أكتوبر

يعمل معهد "باستور" الفرنسي على 3 مشاريع لتطوير لقاح ضد وباء فيروس كورونا، ترتكز النسخة الأكثر تقدماً منها، على لقاح معدل ضد الحصبة يتوقع أن تظهر أولى نتائجه في تشرين الأول/أكتوبر المقبل.

وأعلنت منسقة البرامج المتعلقة باللقاحات كريستيان غيرك، أنه من المتوقع "الحصول على الضوء الأخضر اللازم لإطلاق التجارب السريرية في تموز/يوليو، على أن تبدأ التجارب فوراً بعد الحصول على هذه الموافقة".

ويُرتقب أن تصدر أولى نتائج المرحلة الأولى نهاية تشرين الأول/أكتوبر، والمرحلة الثانية أو المرحلة الثانية والثالثة مقررة مطلع كانون الأول/ديسمبر المقبل.

وأضافت كريستيان غيرك أنه "فور جمع معلومات كافية حول نوعية اللقاح وسلامته وفعاليته ومناعته، يمكن التقدم بطلب عاجل لاستخدامه من قبل منظمة الصحة العالمية. ويتيح ذلك استخدام منتجات غير مرخص لها بعد. ويجب أيضاً الأخذ في الاعتبار التخطيط في الوقت ذاته لإنتاج على نطاق واسع لتحضير مئات ملايين الجرعات بسرعة".

وحول فئات المجتمع التي ستعطى الأولوية لأولى حملات التلقيح، أوضحت منسقة البرامج المتعلقة باللقاحات أن ذلك "سيتوقف على أداء اللقاح خلال المرحلة الثانية والثالثة من التجارب على مختلف الفئات العمرية، وعدد الجرعات المتوفرة، وتطور تفشي الفيروس، وإلمامنا بآليات تباين الخطورة والمعرفة التي سنكتسبها في الأشهر المقبلة".