كورونا حول العالم: أكثر من 5 ملايين إصابة وانتشار مقلق في أميركا اللاتينية

يواصل فيروس كورونا انتشاره في دول أميركية وأوروبية وسط تخفيف لإجراءات الحجر الصحي المتبعة، في وقت وزارة الصحّة البرازيليّة تذكر أنّ  العدد الإجماليّ للوفيات في البلاد تجاوز 20 ألفاً.

  • البرازيل تسجل عدداً قياسياً بالإصابة بالفيروس وصل إلى 1118 لتحلّ في المركز الثاني عالمياً

ينتشر فيروس كورونا المستجد الذي أصيب به أكثر من خمسة ملايين شخص في العالم، بسرعة مقلقة في أميركا اللاتينية وخصوصاً في البرازيل حيث تجاوز عدد الوفيات عتبة 20 ألفاً، وكذلك في البيرو وتشيلي والأرجنتين.

سجّلت الولايات المتحدة 1255 وفاةً إضافيةً بفيروس كورونا المستجدّ خلال الساعات 24 الماضية وفق جامعة جونز هوبكنز.

ووصل المجموع إلى أكثر من 94 ألف وفاة من أصل مليون ونصف مليون إصابة تمّ تشخيصها.

وفي البْرازيل تم تسجيل عدداً قياسياً يوم أمس بالإصابة بالفيروس وصل إلى 1118 لتحلّ في المركز الثاني عالمياً بعد الولايات المتحدة.

في السياق، وزارة الصحّة البرازيليّة ذكرتْ أنّ  العدد الإجماليّ للوفيات في البلاد تجاوز 20 ألفاً.

الصومال

الأمم المتحدة حذّرتْ من سلسلة أزمات صحيّة وإنسانية وأمنيّة يواجهها الصومال وآخرها كورونا الذي أصاب أعداداً أكبر بكثير ممّا هو معلن.

تشيلي

وفي تشيلي التي تضم 18 مليون نسمة وسجلت فيها أكثر من 57 ألف إصابة، ارتفع عدد الوفيات بنسبة 29 % في الساعات الـ24 الأخيرة ليبلغ 589.

وشبه وزير الصحة خايمي مانياليش الأزمة الصحية بـ"معركة هائلة".

وفي السياق، تحدى بعض سكان العزل في الأيام الأخيرة للتظاهر والمطالبة بمساعدات غذائية بعدما أدى الوباء إلى انفجار البطالة والجوع في الأحياء الأكثر فقراً.

الأرجنتين

وتشهد الأرجنتين أيضاً ارتفاعاً كبيراً في عدد الإصابات. وسجل 90% من هذه الإصابات في بوينوس آيرس وضاحيتها المكتظة حيث يبلغ مجموع السكان 14 مليون نسمة، فيما بلغ عدد الوفيات 416.

أوروبا

وفي أوروبا، يجري العمل على تخفيف الإجراءات تدريجاً كما حدث في فرنسا وإيطاليا واسبانيا.

وفي غضون ذلك، أفادت تقديرات نشرت الخميس أن إجمالي الناتج الداخلي الروسي سيسجل انكماشاً نسبته 9,5% في الربع الثاني من العام. وسجلت 317 ألف إصابة و3099 وفاة في روسيا، حسب الأرقام الرسمية.