وفيات كورونا حول العالم تتخطى النصف مليون

لاتزال الولايات المتحدة تحتل المركز الاول في دول العالم من حيث الوفيات بفيروس كورونا بحصيلة زادت عن 125 ألف حالة وفاة،فيما اجتاز عدد الإصابات بأميركا اللاتينية نظيره في أوروبا لتصبح المنطقة ثاني أشد المناطق المتضررة من الوباء بالعالم بعد أميركا الشمالية.

  • زادت حصيلة الوفيات في الولايات المتحدة على 125 ألف حالة
    زادت حصيلة الوفيات في الولايات المتحدة على 125 ألف حالة

تخطّى عدد الوفيات بفيروس كورونا حول العالم مستوى الخمسمائة ألف وفاة. فيما تخطَّى عدد الإصابات المؤكّدة بالفيروس العشرة ملايين.

ولاتزال تحتلّ الولايات المتحدة تحتل المركز الأول من حيث الوفيات إذ زادت الحصيلة على 125 ألف وفاة.

وأظهر إحصاء لوكالة رويترز أن الولايات المتحدة سجلّت نحو ربع الوفيات حتى الآن. فيما اجتاز عدد الإصابات بأميركا اللاتينية أمس الأحد نظيره في أوروبا لتصبح المنطقة ثاني أشد المناطق المتضررة من الوباء بالعالم بعد أميركا الشمالية، وذلك بنسب متساوية تقريباً بين المناطق الثلاث، بينما تسجّل آسيا والشرق الأوسط زهاء 11 و9 في المئة على الترتيب، وذلك وفقاً لإحصاء" رويترز" الذي يعتمد على تقارير حكومية.

هذا وأعلنت وزارة الصحة البرازيلية، اليوم الإثنين، تسجيل 30476 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الأخيرة، بالإضافة إلى 552 حالة وفاة. 

ويوجد بالبرازيل الآن مليون و334143 ألف حالة إصابة مؤكدة، و57662 حالة وفاة.

وسجلّت البرازيل في يوم سابق 38693 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الـ 24 ساعة الأخيرة، إضافة إلى 1109 حالات وفاة إضافية.

وزارة الصحة بالمكسيك كشفت الأحد عن تسجيل 4050 إصابة جديدة بفيروس كورونا و267 وفاة مما يرفع العدد الإجمالي للإصابات والوفيات في البلاد إلى216852 و26648 على الترتيب.

وقالت الحكومة إن العدد الفعلي للمصابين أعلى بكثير على الأرجح من الإحصاء الرسمي.

وفي الصين قالت اللجنة الوطنية للصحة اليوم الاثنين إنها سجلت 12 إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا مقابل 17 حالة في اليوم السابق وذلك في ظل سعي العاصمة بكين لكبح موجة جديدة من العدوى ظهرت في منتصف يونيو حزيران بسوق للجملة.

وأوضحت اللجنة أن خمس من الحالات الجديدة لأناس وافدين من الخارج، مضيفة أنها رصدت الحالات السبع الأخرى في بكين.

وبلغ إجمالي عدد الإصابات بالفيروس في الصين 83512 حالة بينما لا يزال عدد الوفيات ثابتاً منذ منتصف أيار/مايو عند 4634.

وفي أستراليا قالت ولاية فيكتوريا إنها تدرس إعادة فرض قيود التباعد الاجتماعي بعدما أعلنت البلاد عن أكبر زيادة يومية في عدد الإصابات بفيروس كورونا خلال أكثر من شهرين.

ورغم عدم صدور أرقام الإصابات الجديدة في عدة ولايات أخرى إلا أن ولاية فيكتوريا، وهي كبرى ولايات أستراليا من حيث عدد السكان، قالت إنها سجلت 75 إصابة في الساعات الـ24 الماضية في أكبر حصيلة يومية منذ 11 نيسان/أبريل.

وأثار ارتفاع العدد مخاوف من حدوث موجة عدوى ثانية وذلك بعد أسابيع عديدة من تسجيل أقل من 20 حالة إصابة يومياً.