من هم أول من يحصلون على اللقاح

قام بعض الباحثين بتلقيح أنفسهم وأحياناً أصدقائهم وعائلاتهم، متجاوزين الاختبارات الصارمة المطلوبة للقاحات التقليدية، مما أثار مخاوف من الآثار الجانبية المحتملة.

  • الصحة العالمية تحض الدول على الانضمام لبرنامج اللقاح المشترك لـ
    الصحة العالمية تحض الدول على الانضمام لبرنامج اللقاح المشترك لـ"كورونا"

قالت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية إن مشاريع "افعلها بنفسك'' في زمن فيروس كورونا تصل إلى أبعد من صناعة الأقنعة المنزلية وتعلم فصول الحياكة على تطبيق Zoom. بالنسبة لعشرات العلماء الذين يعتقدون أن الأوقات الاستثنائية تتطلب تدابير استثنائية، فإن لقاحات فيروس كورونا Covid-19 التجريبية هي الحدود الجديدة.

فقد قام هؤلاء الباحثون بتلقيح أنفسهم - وأحياناً الأصدقاء والعائلة - متجاوزين الاختبارات الصارمة المطلوبة للقاحات التقليدية، مما أثار مخاوف من الآثار الجانبية المحتملة.

فالأساليب وبيانات الاعتماد والمطالبات تختلف على نطاق واسع. في أحد طرفي الطيف، يوجد جمعية "اللقاح التعاوني للانتشار السريع" المكون من 23 شخصاً، والذي يضم عالماً وراثياً مشهوراً في جامعة هارفارد. وهي تخطط لتقديم لقاحها مجاناً وأصدرت وثيقة علمية مطولة تشرح كيفية عملها وكيفية إعادة إنشائها.

في الطرف الآخر توجد عروض فردية مثل جوني ستاين، الذي يدير شركة "نورث كوست بيولوجكس للتكنولوجيا الحيوية" في سياتل. فرض السيد ستاين على الناس 400 دولار في مقابل لقاحه الذي لم يتم إثباته وتعرض لمشكلة مع إدارة الغذاء والدواء الأميركية، التي أمرته بالتوقف عن القيام بذلك "بشكل مضلل".

تتبع هذه التجارب تاريخاً طويلاً من العلماء الذين يختبرون اللقاحات علناً على أنفسهم وعلى أطفالهم، لكنها أصبحت أقل شيوعاً في العقود الأخيرة، وفقاً لمؤرخ طبي في جامعة ويسكونسن ماديسون.

يقول المدافعون عن مشاريع اللقاح إنه يمكن للجميع الاستفادة من نتائج هؤلاء العلماء، طالما يتم فحص ادعاءاتهم والشفافية بشأن العملية. لكن النقاد يجادلون بأنه لا يمكن استخلاص القليل من الدراسات والتجارب المكثفة، وأن اللقاحات غير الفعالة يمكن أن توفر إحساساً زائفاً بالحماية بل قد تكون ضارة.

وقد قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن لقاح الأمة "سبوتنيك 5" Sputnik V، الذي أُعلن عنه في أوائل آب / أغسطس الماضي، جاهز للاستخدام خارج التجارب السريرية. وعلى الرغم من أن مسؤولي الصحة قالوا إن التطعيم الشامل سيبدأ الشهر المقبل، أرجأت وزارة الصحة الجدول الزمني إلى تشرين الثاني / نوفمبر أو كانون الأول / ديسمبر، عندما قالت دول أخرى إن اللقاح قد يكون متاحاً.

ترجمة: الميادين نت