المكسيك تتجاوز 700 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا

بعد أن أصبحت رابع أكبر دولة من حيث عدد الوفيات بفيروس كورونا في العالم، وزارة الصحة المكسكية تعلن أن العدد الحقيقي للإصابات في البلاد غير معروف.

  • امرأة حامل ظهرت عليها أعراض فيروس كورونا تتلقى رعاية طبية في المكسيك (أ ف ب).
    امرأة حامل ظهرت عليها أعراض فيروس كورونا تتلقى رعاية طبية في المكسيك (أ ف ب).

تجاوز عدد الإصابات بفيروس كورونا في المكسيك 700 ألف يوم أمس الإثنين، على الرغم من اعتراف السلطات بأن العدد الحقيقي للإصابات في البلاد، التي تحتل المركز السادس من حيث عدد الإصابات في العالم، أعلى من ذلك. كذلك يُسجّل في المكسيك رابع أكبر عدد من الوفيات المنسوبة إلى الوباء في العالم.

وسجلّت وزارة الصحة المكسكية 2917 حالة إصابة بالفيروس يوم الإثنين ليصل الإجمالي إلى 700580 بالإضافة إلى 73697 حالة وفاة.

لكنّ السلطات، بما في ذلك نائب وزير الصحة هوجو لوبيز جاتيل، الذي يقود استراتيجية مكافحة فيروس كورونا، أقر بأن العدد الحقيقي للحالات في البلاد أعلى بكثير. وعلى الرغم من ذلك، يقول جاتيل إن هناك مؤشرات على أن تفشي المرض في المكسيك تباطأ خلال الشهرين الماضيين.

وقال جاتيل في مؤتمر صحفي "شهدنا الآن 7 أسابيع متتالية من الانخفاض" في إشارة إلى معدل الإصابات ودخول المستشفيات والوفيات.

ووجهت انتقادات للرئيس أندريس مانويل لوبيز أوبرادور منذ بداية انتشار فيروس كورونا لأنه قلل من شأن الأزمة الصحية، ولا يزال يشجع العائلات على الذهاب إلى المطاعم حتى مع فرض دول أخرى إجراءات الإغلاق، كما أنه نادراً ما يرتدي الكمامة في الأماكن العامة.