تسجيل أول حالة وفاة في العالم بعد الإصابة بكورونا للمرة الثانية

للمرة الأولى في العالم، هولندا تسجل أول حالة وفاة لإمرأة تبلغ من العمر 89 عاماً أصيبت بفيروس كورونا للمرة الثانية. وبحسب الأطباء فإنها كانت تعاني من أحد أشكال مرض خلايا الدم ونقص المناعة.

  • تسجيل أول حالة وفاة في العالم بعد الإصابة بـ
    حالة الوفاة هذه تمثل الحالة الأولى من نوعها في العالم

سجلت هولندا أول حالة وفاة لشخص أصيب بفيروس كورونا للمرة الثانية، لتصبح هذه الحالة الأولى من نوعها في العالم.

فقد توفيت إمرأة تبلغ من العمر 89 عاماً بعد إعادة إصابتها بنوع جديد من فيروس كورونا، بحسب ما نشر موقع جامعة أكسفورد.

وبحسب الأطباء الهولنديين، فإن المرأة كانت تعاني من أحد أشكال مرض خلايا الدم ونقص المناعة، أصيبت بالفيروس للمرة الثانية بعد حوالي شهرين من الإصابة الأولى، لتتدهور صحتها بعد أيام قليلة من الإصابة، وبعد أسبوعين من دخولها المستشفى بسبب فيروس كورونا، توفيت المريضة.

وبحسب موقع BNO فإن حالة الوفاة هذه تمثل الحالة الأولى من نوعها في العالم بعد الإصابة بالفيروس للمرة الثانية.

وكانت عالمة الفيروسات ماريون كوبمانز صرحت، في آب/أغسطس، بأنه تم اكتشاف إصابة ثانية في هولندا لأول مرة في مريض مسن يعاني من ضعف في جهاز المناعة.