لبنان يوقع هذا الأسبوع اتفاقاً للحصول على لقاح "فايزر-بيونتيك" ضد كورونا

وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، حمد حسن، يقول إن لبنان بصدد التوقيع هذا الأسبوع على اتفاق للحصول على لقاح "فايزر-بايونتيك" للوقاية من كوفيد-19. على أن تصل الدفعة الأولى من اللقاح بعد التوقيع بـ8 أسابيع.

  • لبنان يوقع هذا الأسبوع اتفاقاً للحصول على لقاح ضدّ كوفيد-19
    وزير الصحة اللبناني في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن (أرشيف)

قال وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية حمد حسن: "من المنتظر أن يوقع لبنان اتفاقاً هذا الأسبوع للحصول على لقاح فايزر-بيونتيك للوقاية من فيروس كوفيد-19"، وأضاف: "من المقرر أن يتلقى الدفعة الأولى من اللقاح بعد التوقيع بثمانية أسابيع".

وسجل لبنان، الذي يبلغ عدد سكانه نحو 6 ملايين نسمة، 1210 حالة وفاة بجائحة "كوفيد-19" منذ انتشار الفيروس.

وقال وزير الصحة أمس الإثنين لـ"رويترز": "على الرغم من النقص الشديد في العملات الأجنبية، تتوقع الحكومة إبرام صفقة قيمتها 18 مليون دولار هذا الأسبوع للحصول على إمدادات اللقاح".

وكان مسؤولون لبنانيون قالوا في وقت سابق إن لبنان يجري محادثات للحصول على 1.5 مليون جرعة من لقاح "فايزر-بايونتيك".

وتم توفير الدفعة الأولى من ثمن اللقاح، وقيمتها 4 ملايين دولار، بعد اجتماع بين رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب في البنك المركزي.

ووقع لبنان أيضاً اتفاقاً للانضمام إلى خطة "كوفاكس" العالمية، المدعومة من منظمة الصحة العالمية، لتوفير اللقاحات للدول الأكثر احتياجاً.

وقد انتهى هذا الشهر أحدث إجراء عزل عام يطبقه للبنان للحد من انتقال العدوى. وكان قد نفذ إقفالاً عاماً لمواجهة ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد ورفع جهوزية القطاع الصحي، بعدما بلغت المستشفيات طاقتها القصوى.

ومع إشغال الأسرة المخصصة لمصابي فيروس كورونا في المستشفيات، قال حسن إن "لبنان يهدف إلى إضافة 200 سرير جديد في وحدات الرعاية المركزة خلال شهرين، ليصل الإجمالي إلى 700 سرير".