منظمة طبية هولندية تتحدث عن جائحة جديدة أشد خطراً من كورونا.. ما هي؟

المدير الإقليمي لشرق المتوسط في منظمة الصحة العالمية يحذر من استنفاذ القدرات الإقليمية مع مرور الإقليم بـ9 أزمات إنسانية كبيرة، وصحيفة الغارديان تحذر في تقرير لها من انتشار فيروس جديد يتسبب بوفيات قد تصل إلى 75%.

  • تقرير
    تقرير "الغارديان": كبرى شركات الأدوية في العالم غير مستعدة للجائحة القادمة، برغم تزايد الاستجابة لانتشار مرض كوفيد-19

أعلن المدير الإقليمي لشرق المتوسط في منظمة الصحة العالمية أحمد المنظري، بأن "العالم يقترب من المرحلة القاتمة في مواجهة فيروس كورونا"، مشيراً إلى أن "القدرات الإقليمية تستنفد لأقصى حد خصوصاً مع مرور الإقليم بـ9 أزمات إنسانية كبيرة.. منها على سبيل المثال انفجار مرفأ بيروت وسيول السودان".

في غضون ذلك، نقلت صحيفة "الغارديان" البريطانية عن المديرة التنفيذية لمنظمة Access to Medicine Foundation الهولندية غير الربحية، جياشري أيير، تحذيراتها من انتشار جائحة جديدة، "قد تكون أخطر من كورونا"، مشددة على أن "كبرى شركات الأدوية في العالم غير مستعدة للجائحة القادمة، برغم تزايد الاستجابة لانتشار مرض كوفيد-19".

ولفت التقرير إلى أن الأمر يتعلق بانتشار فيروس "نيباه" في الصين والذي "قد يكون مصدر الجائحة الكبيرة الخطرة المقبلة، بمعدل وفيات يصل إلى 75%".

ويمكن أن يسبب "نيباه" مشاكل تنفسية حادة والتهاب الدماغ، وتورم في الدماغ، ومعدل وفيات يتراوح بين 40% إلى 75%. ومضيفه الطبيعي هو خفافيش الفاكهة، وربما ارتبط تفشي المرض في بنغلاديش والهند بشرب عصير نخيل التمر، بحسب التقرير.