الهند تسجل أكبر زيادة يومية في إصابات كورونا

وزارة الصحة الهندية تسجّل إصابات عالية بفيروس كورونا، مما يجعلها ثالث أكثر دول العالم تضرراً من الوباء.

  • عامل طبي يقوم بتلقيح شرطي بجرعة من لقاح فيروس كورونا في الهند (أ ف ب).
    عاملة طبية تقوم بتلقيح شرطي بجرعة من لقاح فيروس كورونا في الهند (أ ف ب).

أظهرت بيانات وزارة الصحة الهندية، اليوم الجمعة، أن البلاد سجّلت 81466 إصابة جديدة بفيروس كورونا، وذلك في أعلى عدد إصابات يومي منذ الثاني من تشرين الأول/ أكتوبر.

وسجّلت البلاد في المجمل 12.30 مليون إصابة منذ بدء الجائحة العام الماضي، مما يجعلها ثالث أكثر دول العالم تضرراً من الوباء بعد الولايات المتحدة والبرازيل.

وأظهرت البيانات تسجيل 469 وفاة جديدة ليصل إجمالي الوفيات في البلاد إلى 163396.

وقد يعرقل تباطؤ الصادرات الهندية حملة التطعيم العالمية إذ حذرت مبادرة "كوفاكس" من التأخير بسبب زيادة الطلب في الهند.

وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية إن الحكومة الهندية تمنع حالياً تصدير نحو 2.4 مليون جرعة من لقاح كورونا، التي يصنعها معهد سيروم في الهند، في ظل معركتها الخاصة ضد فيروس "كوفيد-19" التي تأخذ منعطفاً حاداً نحو الأسوأ.

فقد تلقت أكثر من 70 دولة لقاحات مصنوعة في الهند، وخاصة لقاح "أسترازينيكا"، ولكن مع وصول الموجة الثانية من الوباء إلى البلاد، تقوم الهند ببناء دفاعاتها: فقد تقلّص حجم شحناتها إلى الخارج بشكل كبير في الأسبوعين الماضيين، وفقاً لبيانات وزارة الخارجية الهندية.

يذكر أن حملة التطعيم في الهند تعد بطيئة، حيث تلقى جرعات اللقاح أقل من 4% من سكان الهند البالغ عددهم 1.4 مليار شخص.