حديقة توليب مصنوعة من عبوات بلاستيكية في الفلبين

المشروع يهدف إلى زيادة الوعي بأهمية إعادة تدوير النفايات.

  • الحديقة تضمّ 26877 عبوّة بلاستيكية جُمعت من 45 قرية

حوّلت مدينة في جنوب الفلبين عبوات بلاستيكية تمّ تجميعها من القمامة، إلى زهور توليب Tulip ملوّنة ملأت بها حديقة جذبت السائحين، وذلك لزيادة الوعي بأهمية إعادة تدوير النفايات.

حديقة التوليب افتتحت يوم الإثنين الماضي في الفلبين وتضمّ 26877 عبوة بلاستيكية، جُمعت من 45 قرية حول مدينة لاميتان في مقاطعة باسيلان.

الفكرة تمثلت في تقطيع العبوات على شكل زهور وتلوينها بالأحمر والأصفر والوردي والأزرق ومزج بعضها بالرمل والإسمنت لصنع ممرات للمشاة في الحديقة.

وتعتبر الفلبين مصدر رئيسي لتلوّث مياه المحيط بالمواد البلاستيكية، كما تعتبر مقاطعة باسيلان من أفقر أقاليم البلاد.

وقالت روز فوريجاي رئيسة بلدية لاميتان تعليقاً على المشروع: "لنكن حريصين على تقليل استخدامنا للبلاستيك لأدنى قدر ممكن".