موريتانيا خالية من كورونا.. شفاء آخر حالة مسجلة

وزارة الصحة الموريتانية تعلن خلو البلاد من فيروس كورونا بعد نجاحها بمعالجة آخر إصابة بالفيروس، وتشير إلى أنه سجلت في البلاد 7 حالات، تم شفاء 6 منها، ووفاة حالة واحدة.

  • موريتانيا خالية من كورونا.. شفاء آخر حالة مسجلة
    يخضع أكثر من 750 موريتانياً للحجر الصحي إلى حين التأكد من عدم إصابتهم بفيروس كورونا

أعلنت وزارة الصحة الموريتانية خلوّ البلاد من فيروس كورونا المستجد، بعد نجاحها بمعالجة آخر حالة مصابة بالفيروس، وهي طالبة قادمة من فرنسا اكتشفت إصابتها بعد أسابيع من الحجر الاحترازي.

وأوضحت الوزارة في بيان أن 7 حالات مؤكّدة سجلت في موريتانيا منذ ظهور الفيروس، تم شفاء 6 منها، فيما توفي مصاب واحد.

وكان السلطات قد كشفت قبل أيام عن تعافي 3 مصابين، من بينهم مسن قادم من فرنسا وزوجته التي أصابتها العدوى، إضافة إلى مواطن آخر أعلن عن اكتشاف إصابته بعد عودته من السنغال.

ويخضع أكثر من 750 موريتانياً للحجر الصحي إلى حين التأكد من عدم إصابتهم بالفيروس.

وسجلت موريتانيا أول إصابة بفيروس كورونا في 13 آذار/مارس الماضي، وتعود لموظف يحمل الجنسية الأسترالية ظهرت عليه أعراض المرض، وتم التحقق من إصابته بعد أيام من عودته من سفر خارجي.

واتخذت اللجنة الوزارية العليا المكلفة بمكافحة كورونا في موريتانيا جملة من الإجراءات الاحترازية، من بينها تعليق الدراسة وإغلاق الحدود الجوية والبرية وإخضاع جميع العائدين من الخارج للحجر الصحي إضافة إلى وقف الحركة بين الولايات.