عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي

لم يمنع كورونا المسلمين حول العالم من الاحتفال بعيد الفطر السعيد، حتى وإن بشكل متواضع وبسيط.

  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    عائلة تقيم صلاة عيد الفطر في منزلها خلال أزمة كورونا في النيبال (أ.ف.ب)

بعد عيد الفصح المجيد، يمرّ عيد الفطر هذا العام في ظل ظروف صعبة واستثنائية يعاني منها العالم منذ أكثر من 4 شهور.

احتفل المسلمون في الكثير من الدول يوم أمس الأحد بأوّل أيام عيد الفطر، في ظل الإغلاق العام، الذي ترافق مع إجراءات التباعد الاجتماعي، وإغلاق المساجد التي رُفع فيها آذان العيد غالباً من دون مصلّين.

الكعبة الشريفة في مكة المكرمة بدت فارغة تماماً للمرة الأولى في تاريخها خلال عيد الفطر، وذلك بعد أن أقرت السعودية حظر تجوّل وإغلاقاً كاملاً لكل دور العبادة لمدة 5 أيام خلال العيد، تجنباً لانتشار أكبر لفيروس كورونا، بعد أن سجلت البلاد 72.560 إصابة و390 حالة وفاة حتى الآن.

  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    الحرم المكي فارغاً في أوّل أيام عيد الفطر (أ.ف.ب)

أمّا إيران، فاستقبلت المساجد فيها عدداً قليلاً من المصلّين لأداء صلاة عيد الفطر، مع الالتزام بكافة المعايير الصحيّة وتطبيق إجراءات التباعد الاجتماعي، بعد أن قررت البلاد بدء الرفع التدريجي لإجراءات الإغلاق، في حين وصلت أعداد الإصابات إلى 136 ألفاً والوفيات إلى أكثر من 7 آلاف.

  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    أداء الصلاة في أحد مساجد العاصمة طهران يوم أمس (أ.ف.ب)
  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    أداء الصلاة مع الالتزام بارتداء الأقنعة الواقية في أحد مساجد العاصمة طهران يوم أمس (أ.ف.ب)

بدورها، فتحت إندونيسيا أيضاً المساجد بسعة محددة وتمّ إلزام المصلّين بارتداء الأقنعة الواقية، مع بروز باهت لمظاهر الاحتفاء بالعيد، فيما اكتظت بعض المساجد بالمصلّين، في وقت تخطت فيه أعداد الإصابات بكورونا الـ22 ألف حالة، بينما اقتصرت أعداد الوفيات حتى الآن على 1.372، في البلد الذي يبلغ عدد سكانه الـ267.7 مليون نسمة.

  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    اكتظاظ المصلّين في مسجد المركز الإسلامي في مقاطعة آتشيه الإندونيسية في 24 مايو 2020 (أ.ف.ب)
  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    المصلون في مسجد بيت الرحمن الكبير في باندا آتشيه في 24 مايو 2020 (أ.ف.ب)
  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    مصلّون يرتدون أقنعة الوجه خلال صلاة عيد الفطر في مسجد بيت الرحمن الكبير في إندونيسيا (أ.ف.ب)
  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    مصلّون داخل منازلهم في إندونيسيا في اليوم الأوّل من عيد الفطر (أ.ف.ب)
  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    رغم الإغلاق وإجراءات التباعد الاجتماعي لم تغب مظاهر العيد في العديد من المناطق الإندونيسيّة (أ.ف.ب)

ولم تغب مظاهر العيد وإن كانت بسيطة ومتواضعة، من عدد من الدول العربيّة، كسوريا والعراق، فيما أقيمت صلاة العيد في مسجد محمد الأمين وسط العاصمة اللبنانيّة بيروت، رغم الارتفاع اللافت في أعداد إصابات كورونا في الأيام الأخيرة، في وقت لم تقرر فيه البلاد إغلاقاً في ظل الأزمة الاقتصاديّة الخانقة.

  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    أطفال يحملون بوالين العيد في الموصل أمس (أ.ف.ب)
  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    مدن الملاهي فارغة من الأطفال والزوار في بغداد في أوّل أيام عيد الفطر (أ.ف.ب)
  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    زيارة القبور يوم العيد في إدلب (أ.ف.ب)
  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    أطفال يلعبون في إحدى مدن الملاهي في إدلب (أ.ف.ب)
  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    صلاة العيد مع الالتزام بإجراءات التباعد الاجتماعي في مسجد محمد الأمين وسط بيروت أمس (أ.ف.ب)

أمّا أهل غزة، الذين لا تقتصر معاناتهم على وباء كورونا فقط، بل على الحصار الإسرائيلي أيضاً، فاحتفل أطفالهم من على سطوح المنازل بالعيد من خلال إطلاق المفرقعات الناريّة البسيطة.

  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    طفلة فلسطينية ترتدي قناعاً واقياً خارج أحد مساجد غزة خلال إقامة صلاة العيد (أ.ف.ب)
  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    طفل يزور القبور في غزة في أوّل أيام عيد الفطر (أ.ف.ب)

باكستان التي تواجه فيروس كورونا بشدّة مع تسجيل 54.601 إصابة و1133 وفاة، أقام فيها المسلمون الصلاة داخل المساجد في ظل إجراءات قاسيّة ومع إلزاميّة ارتداء الأقنعة الواقية والقفازات. فيما أدى المصلّون في أفغانستان التي تعاني من هجمات حركة طالبان مؤخراً، والتي تخطت فيها أعداد إصابات كورونا الـ10.500 مع تسجيل 218 وفاة فقط، الصلاة ملتزمين بإجراءات التباعد الاجتماعي. 

  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    صلاة العيد بقناعٍ واق وقفازات في أحد مساجد باكستان أمس (أ.ف.ب)
  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي

بعض الدول الأفريقيّة التي لا يزال تفشي الوباء فيها محدوداً، احتفل فيها المسلمون بعيد الفطر بشكل طبيعي، حيث برزت مظاهر العيد والاحتفالات بمختلف أشكالها، كدولة بوروندي التي سجلت فقط 42 إصابة وحالة وفاة واحدة حتى الآن. فيما احتفلت نساء النيبال، البلد الأفريقي الذي سجّل حتى الآن 603 إصابة و 3 وفيّات بكورونا، بالعيد من خلال حفلات الحناء، في ليلة يطلقون عليها إسم "ليلة القمر". 

  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    مسلمون يتابعون عرضاً مسرحيّاً خلال الاحتفال بعيد الفطر على طول شواطئ بحيرة تنجانيقا في بوروندي (أ.ف.ب)
  • عيد الفطر في زمن كورونا والتباعد الاجتماعي
    حناء على اليد خلال "ليلة القمر" في العاصمة كاتماندو عشية عيد الفطر (أ.ف.ب)

وغابت مظاهر الحياة والعيد بشكل كامل عن عدد من الدول العربيّة، منها المغرب، والأردن التي أعلنت إغلاقاً تامّاً وحظراً للتجوّل خلال أيام العيد، وذلك للحد من تفشي الفيروس، مع تسجيل 708 إصابات و9 وفيّات حتى الآن.

يذكر أنّ شهر رمضان مرّ هذا العام بصعوبة على المسلمين في العالم، الذين عايش الملايين منهم إجراءات التباعد الاجتماعي، خلال شهر اعتادوا فيه على الافطارات الجماعيّة ومظاهر الزينة والفرح ومختلف أشكال الاحتفالات.