تعرفوا إلى أكبر طالب جامعي في ايران

الإيراني مصطفى كريمي يقرر تحدي كبر سنّه وتقدمه في العمر، ويبدأ بدراسة اللغة والادب الفارسي في الجامعة.

  • مصطفى كريمي (ارنا)
    مصطفى كريمي (ارنا)

على الرغم من كبر سنه وتقدمه في العمر، قرر الإيراني مصطفى كريمي (86 عاماً)، دراسة اللغة والادب الفارسي في الجامعة حتى أصبح أكبر طالب في إيران في الوقت الراهن.

ويدرس هذا الطالب المسنّ للحصول على درجة الماجستير في اللغة والأدب الفارسي في جامعة بيام نور، فرع مدينة قزوين غرب العاصمة الإيرانية طهران.

وقال كريمي لوكالة "ارنا" لقد "كنت أرغب دائماً في الحصول على فرصة لاكمل دراستي في الجامعة.. حتى العام الماضي، ولأسباب مختلفة، لم تتسن لي الفرصة، لكن إصراري على دخول الجامعة جعلني أحقق حلمي"، ناصحاً الشباب بألا يتخلوا أبداً عن حلمهم وأن يسعوا وراء تحقيقه والا يفقدوا الأمل والدافع للاستمرار بسبب ما أسماه "المشاكل الصغيرة".

وفي هذا الشأن استعان كريمي بقول لنابليون بونابرت "من قال لا أستطيع قلت له حاول، ومن قال لا أعرف قلت له تعلم، ومن قال مستحيل قلت له جرب" مضيفاً أنه "يمكن للانسان فعل ما يريد بالجهد وقوة العزيمة".

وبحسب وكالة "ارنا" فإن الإحصاءات الرسمية تشير إلى أن حوالى 3.7 مليون طالب يدرسون حالياً في الجامعات الإيرانية أكثر من نصفهم من الإناث.