تعرّف إلى تأثير الجوافة على المصابين بالأنفلونزا وضغط الدم

تشير الأبحاث الأولية إلى أن المركبات الموجودة في مستخلص أوراق الجوافة قد يكون لها تأثير إيجابي على مجموعة من الأمراض والأعراض، بما في ذلك تقلصات الدورة الشهرية والإسهال والإنفلونزا ومرض السكري والسرطان.

  • فاكهة الجوافة
    فاكهة الجوافة هي ثمار استوائية ذات قشرة خضراء مصفرة

تعتبر فاكهة الجوافة علاج تقليدي لمجموعة من الحالات الصحية. وتشير الأبحاث إلى أن هذا النوع من الثمار وأوراقها لها عدد من الفوائد الصحية، وتحتوي على فيتامينات مغذية وهامة.

وهي ثمار استوائية ذات قشرة خضراء مصفرة، وتنمو في أميركا الوسطى، والاسم اللاتيني لشجرة الجوافة الشائعة هو "بسيديوم جوافا".

يستخدم الناس "شاي أوراق الجوافة" كعلاج للإسهال في العديد من البلدان، بما في ذلك الهند والصين، وفي بلدان أخرى، مثل المكسيك، يستخدم الجوافة لعلاج الجروح.

وقد يساعد شاي أوراق الجوافة في منع ارتفاع نسبة السكر في الدم، وتحسين الأعراض لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2.

فيما تشير مراجعة عام 2010 للأدلة المستمدة من التجارب السريرية والدراسات التي أجريت على الحيوانات، إلى أن شاي أوراق الجوافة قد يساعد في تحسين مقاومة الأنسولين وخفض مستويات السكر في الدم.

كذلك، فإن تناول المكملات التي تحتوي على مستخلص أوراق الجوافة تؤدي إلى تقليل تقلصات الدورة الشهرية، وتخفف أيضاً من آلامها.

ويعتبر شاي أوراق الجوافة علاجاً تقليدياً للإسهال في أجزاء كثيرة من العالم.

وتشير الأدلة في بعض الدراسات التي أجريت على الحيوانات إلى أن مستخلص الأوراق قد يكون لديه القدرة على علاج "الإسهال المعدي".

ووجدت دراسة أخرى عام 2015، أن هذا المستخلص ساعد في السيطرة على الإسهال عند الدجاج المصاب بعدوى "الإشريكية القولونية"، وهو نوع من أنواع الباكتيريا التي تصيب الأمعاء.

كما أنه يساعد على محاربة الأنفلونزا عند الأشخاص المصابين، حيث يساعد مغلي أوراق الجوافة على محاربة نزلات البرد، لأنه يمنع نمو الفايروس المسبب للأنفلونزا، وهذا التأثير المضاد للفيروسات ينتج عن مادة الفلافانول الموجود في أوراق الجوافة.

ومن الفوائد المميزة في هذه الفاكهة، أنها تساعد في خفض ضغط الدم المرتفع.

ووجدت دراسة أجريت عام 2016، أن المستخلص له تأثير خافض للضغط في أنسجة الفئران، مما يعني أنه قد يكون لديه القدرة على خفض ضغط الدم.

قد يكون هذا التأثير بسبب الخصائص المضادة للأكسدة في مستخلص الأوراق، والتي من شأنها أن تخفض ضغط الدم عن طريق المساعدة في توسيع الأوعية الدموية.

ومع ذلك، يحتاج العلماء إلى إجراء المزيد من الدراسات لتحديد ما إذا كان مستخلص أوراق الجوافة يمكن أن يقلل من ارتفاع ضغط الدم لدى البشر.

  • ما هي الفوائد الصحية لفاكهة الجوافة؟
     مستخلص أوراق الجوافة يلعب دوراً في علاج مرضى السرطان

وتشير بعض الأبحاث التي أجريت على الحيوانات إلى أن مستخلص أوراق الجوافة قد يفيد الأشخاص المصابين بهشاشة العظام.

ووجدت دراسة أجريت عام 2018، أن استهلاك المستخلص يحمي من تدمير "الغضاريف" عند الفئران المصابة بالتهاب المفاصل. ومع ذلك، لم يؤكد الباحثون بعد هذا التأثير على البشر أيضاً.

وقد يلعب مستخلص أوراق الجوافة دوراً في علاج مرضى السرطان.

بحيث تشير نتائج دراسة أجريت عام 2014 على الحيوانات، إلى أن المركبات الموجودة في المستخلص تمنع نمو الخلايا السرطانية.

ويعتقد الباحثون أن "التأثير قد يحدث لأن مركبات أوراق الجوافة تعمل كمعدلات انتقائية لهرمون الأستروجين (SERMs)".

"SERMs" وهي فئة من الأدوية التي يستخدمها الأطباء لعلاج السرطان. وهي تعمل عن طريق منع الخلايا السرطانية من التكاثر.

الآثار والمخاطر السلبية

ولم يبرز استعراض عام 2017 للبحوث المتعلقة بالجوافة أي آثار ضارة ملحوظة لتناول هذه الفاكهة، أو تناول شاي أوراق الجوافة، أو مكملات مستخلص أوراق الجوافة.

ومع ذلك، لا توجد أدلة كافية لاستبعاد هذا الاحتمال.

الجدير بالذكر هنا، أنه يجب على أي إمرأة حامل أو مرضعة استشارة الطبيب قبل تناول مستخلص أوراق الجوافة.

لأنه ليس من الواضح ما إذا كان هذا المستخلص يؤثر على الحمل أو لا، وذلك لأن العوارض يمكن أن تختلف من جسد إلى آخر. 

يشار إلى أن العديد من المتاجر الصحية تبيع المكملات الغذائية التي تحتوي على خلاصة أوراق الجوافة. عادة ما يأخذها الشخص يومياً، ولكن من المهم اتباع التعليمات المرفقة من قبل الشركة المصنعة.

ويُنصح أيضاً بالتحدث إلى الطبيب قبل تناول أي مكمل غذائي جديد، خاصة عند محاولة علاج مشكلة صحية معينة.