أراد أن يفرحهم فقتلهم.. "بابا نويل" يتسبب بمأساة في بلجيكا

رغم محاولته إدخال الفرحة إلى قلوب المسنين في إحدى دور الرعاية، إلا أن زيارة "بابا نويل" لهم كانت مأساوية وقاتلة.. ماذا حصل؟

  • أراد أن يفرحهم فقتلهم..
    أراد أن يفرحهم فقتلهم.. "بابا نويل" يتسبب بوفاة 18 مسناً

رغم محاولته إدخال الفرحة إلى قلوب المسنين في إحدى دور الرعاية، إلا أن زيارته لسوء حظ الجميع، كانت مأساوية وقاتلة.

فقد ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن "بابا نويل" وفريقه نقلوا العدوى إلى 121 مقيماً و36 عاملاً بدار لرعاية المسنين في مدينة أنتويرب البلجيكية.

وتسببت هذه الزيارة بوفاة 18 شخصاً من نزلاء الدار إثر إصابتهم بفيروس "كورونا"، حيث تم الكشف عن إصابة "بابا نويل" بالفيروس بعد 3 أيام من زيارته، ما دفع مسؤولي الدار لإجراء فحوص مكثفة للمقيمين.

وألقى مغردون اللوم على "بابا نويل" بعد تداول صوره داخل دار الرعاية قبل أسبوعين، تزامناً مع تسجيل زيادة في الوفيات داخل المنشأة.