بعد ارتفاع إصابات كورونا.. وكالة الأدوية الأوروبية تراجع لقاح "سبوتنيك-في"

عدد الإصابات بفيروس كورونا يرتفع خلال الأسبوع الماضي في أوروبا بنسبة 9% لتبلغ أكثر من مليون بقليل، بحسب الفرع الأوروبي لمنظمة الصحة

  • حاوية شحن محمّلة بلقاحات
    حاوية شحن محمّلة بلقاحات "سبوتنيك-في" (أ ف ب-أرشيف)

بدأت وكالة الأدوية الأوروبية، اليوم الخميس، مراجعة للقاح "سبوتنيك–في" الروسي المضاد لفيروس كورونا، الذي قالت روسيا إنها مستعدة لتوفير جرعات منه لـ50 مليون أوروبي، في وقت أبدت منظمة الصحة العالمية قلقها حيال ارتفاع عدد الإصابات في القارة.

وارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا خلال الأسبوع الماضي في أوروبا بنسبة 9% لتبلغ أكثر من مليون بقليل، بحسب الفرع الأوروبي لمنظمة الصحة الذي يشمل أكثر من 50 دولة تقع في أوروبا وحتى وسط آسيا.

في هذا الإطار، أكد المدير الإقليمي للمنظمة في أوروبا هانس كلوغه، أنّ "هذا الأمر يضع حداً لتراجع واعد لعدد الإصابات الجديدة استمرّ 6 أسابيع، مع تسجيل أكثر من نصف (دول) منطقتنا عدداً متزايداً من الإصابات الجديدة".

ورأى أن الأوروبيين يجب أن "يعودوا إلى المبادئ الأساسية" لمكافحة الفيروس والنسخ المتحوّرة منه، من خلال استخدام الأدوات السارية وتسريع وتيرة التلقيح، مضيفاً "نحن بحاجة إلى توسيع نطاق اللقاحات المستخدمة".

يذكر أنّ لقاح "سبوتنيك-في" الروسي تجاوز مرحلة رئيسية في اتجاه توزيعه في دول الاتحاد الأوروبي، مع بدء مراجعته من جانب وكالة الأدوية الأوروبية ومقرّها أمستردام.

وإثر هذا الإعلان، ذكرت السلطات الروسية أنها مستعدة لتقديم جرعات لـ50 مليون أوروبي اعتبارا من حزيران/ يونيو المقبل.

هذا وأشار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إلى أن أكثر من مليوني روسي تلقوا جرعتين من لقاح "سبوتنيك-في" فيما أُعطيت جرعة واحدة لمليوني روسي آخرين.

في سياق متصل، أعلن مختبر "كيورفاك" الألماني، اليوم الخميس، توقيع اتفاق مع شركة "نوفارتيس" العملاقة السويسرية التي ستساهم اعتباراً من العام الحالي في إنتاج لقاحه.

وتنوي شركة نوفارتيس بدء إنتاج هذا اللقاح، الذي لا يزال ينتظر موافقة وكالة الأدوية الأوروبية، خلال الفصل الثاني من العام 2021.

إلاّ أنه في الوقت الراهن، يُسمح باستخدام 3 لقاحات في الاتحاد الأوروبي هي لقاحات فايزر/بايونتيك وموديرنا وأسترازينيكا. وتقدمت شركة جونسون أند جونسون بطلب ترخيص للقاحها وبدأت عملية مراجعة لقاحي نوفافاكس وكيورفاك.

كما تعتزم 5 دول من بينها بريطانيا وسويسرا وكندا، المصادقة من خلال آلية معجّلة على الجيل الجديد من اللقاحات المضادة للنسخ المتحورة من فيروس كورونا، بحسب توصية كشف عنها تحالف يضمّ وكالاتها الناظمة للأدوية.

وأودى الوباء بحياة ما لا يقلّ عن 2,56 مليون شخص في العالم منذ كانون الأول/ ديسمبر 2019.