بايدن للأميركيين: لقاح "جونسون آند جونسون" آمن وفعال

بعد منح الولايات المتحدة ترخصياً للقاح "جونسون أند جونسون"، الرئيس الأميركي يوجه رسالة إلى الأميركيين يشجعهم على تلقي هذا اللقاح.

  • الرئيس بايدن شجّع كل أميركي على تلقي لقاح
    الرئيس بايدن شجّع كل أميركي على تلقي لقاح "جونسون أند جونسون" عندما يحين دوره (أ ف ب)

قال الرئيس الأميركي جو بايدن، أمس الجمعة، في تغريدة له على "تويتر": "مع لقاح جونسون آند جونسون" أصبح لدينا الآن لقاح ثالث آمن وفعال لمرض كوفيد-19، يتم إعطاؤه في جميع أنحاء البلاد".

ولقاح "جونسون آند جونسون"، الذي أعلن عنه الأسبوع الماضي، منحته الولايات المتحدة ترخيصاً طارئاً، في خطوة رحّب بها بايدن، داعياً في الوقت نفسه إلى مواصلة الحذر في مواجهة الجائحة.

وعبّر بايدن عن امتنانه للأشخاص الذين يتقدمون لتلقي التطعيم باللقاح الجديد، وأضاف أنه يشجع كل أميركي على فعل الشيء نفسه عندما يحين دوره.

وأرفق بايدن مع تغريدته مقطع فيديو مصور لأول 5 أفراد في الولايات المتحدة يتلقون لقاح "جونسون آند جونسون"، الذي يتميز بأنه من جرعة واحدة فقط.

ويبرز الفيديو تصريحات أحد هؤلاء الخمسة، وقالت أحدهم إنها كانت "خائفة حتى الموت" في البداية من تلقي اللقاح، وأنه بعد تطعيمها به شعرت ببعض الدفء في جسدها، لكنه زال سريعاً، ولم تشعر بأي أعراض بعدها.

وأكدت متطوعة أخرى في الفيديو أنها لم تشعر بأي شيء بعد تلقيها اللقاح، وشددت على أنها تشعر بحال أفضل بعد أن تجاوزت مرحلة تطعيمها.

وكان بايدن، حثّ الأميركيين، الأسبوع الماضي، وقت الإعلان عن جهوزية لقاح "جونسون آند جونسون" على توخّي الحذر وعدم الافتراض بأن وباء كورونا المستجد انتهى، لافتاً إلى أن عدد الوفيات بسبب الفيروس في البلاد في ارتفاع مستمر.

كما حذّر قائلاً: "لا يمكننا أن نتخلى عن حذرنا الآن أو الافتراض أن النصر لا مفر منه".

وأضاف: "على الرغم من أننا نحتفل بأخبار اليوم، فإنني أحث جميع الأميركيين، وأقول لكم: "استمروا في غسل أيديكم، والبقاء بعيدين اجتماعياً، واستمروا في ارتداء الكمامات، كما قلت مرات عديدة، إذ لا يزال من المرجح أن تسوء الأمور مرة أخرى مع انتشار المتغيرات الجديدة، وقد ينعكس التحسن الحالي".

وتابع: "لن ترتكب إدارتي خطأ في التعامل مع هذا التهديد باستخفاف، أو مجرد افتراض الأفضل، لهذا السبب نحتاج إلى خطة الإنقاذ الأميركية لمواصلة هذه المعركة في الأشهر المقبلة".

وختم الرئيس الأميركي، رسالته للشعب الأميركي، قائلاً: "هناك ضوء في نهاية النفق، لكن لا يمكننا أن نتخلى عن حذرنا الآن أو نفترض أن النصر هو أمر لا مفر منه، يجب أن نستمر في توخي اليقظة، والتصرف بسرعة، والاعتناء ببعضنا البعض، لأن هذه هي الطريقة التي سنصل بها إلى هذا الضوء سوياً".

يذكر أن شركة "جونسون آند جونسون"، كانت قد أعلنت نهاية شهر كانون الثاني/يناير الماضي، أن لقاحها الذي يحتوي على مكون واحد أظهر فاعلية بنسبة 66% في الحماية من حالات "كوفيد-19" المتوسطة إلى الشديدة.

وقالت الشركة في بيان لها إن "اللقاح المرشح فعّال بنسبة 72% في الولايات المتحدة و66% بشكل عام في الوقاية من إصابات كوفيد-19، المتوسطة إلى الشديدة بعد 28 يوماً من التطعيم".

كبير مسؤولي الأبحاث في شركة "جونسون آند جونسون"، بول ستوفليس، أعلن في وقت سابق، أن الشركة الأميركية تخطط لإنتاج مليار لقاح مضاد لفيروس كورونا في عام 2021.

ودخل لقاح "جونسون أند جونسون" مرحلة الاستعمال ويزداد إنتاج جرعات اللقاحات وتسليمها، ما أتاح للأميركيين الوصول إلى لقاح ثالث. ومن المتوقع أن تقدم الشركة نحو أربعة ملايين جرعة لقاح هذا الأسبوع و16 مليون جرعة أخرى بحلول نهاية الشهر، بحسب صحيفة "نيويورك تايمز".

ويعني هذا أن الولايات المتحدة ستكون لديها جرعات كافية بحلول نهاية هذا الشهر لتطعيم حوالى 130 مليون أميركي، أو نحو نصف جميع البالغين المؤهلين، و40 في المئة من إجمالي السكان.

وسجلت الولايات المتحدة أكثر من 116 مليون غصابة بكورونا منذ انتشاره، وأكثر من نصف مليون حالة وفاة، حيث تصدرت عدد الإصابات في العالم.

هذا وتجاوز إجمالي الإصابات بفيروس كورونا حول العالم 114.8 مليون، فيما توفي أكثر من 2.5 مليون جراء الإصابة بالفيروس.