هكذا تم إحياء ذكرى أوّل إنسان انطلق إلى الفضاء الخارجي

كبسولة "سويوز ام اس-18" الّتي كانت تنقل 3 من روّاد الفضاء، تلتحم بمحطّة الفضاء الدولية، بمناسبة الذّكرى السّنوية السّتين لرحلة يوري غاغارين، أوّل إنسان ينطلق إلى الفضاء الخارجي،

  • إحياءا لذكرى أوّل إنسان ينطلق إلى الفضاء الخارجي... كبسولة
    الروّاد أوليغ نوفيتسكي وبيوتر دوبروف ومارك فانده قبل قيامهم بالرّحلة (وكالة ناسا) 

التحمت كبسولة "سويوز ام اس-18" الّتي كانت تنقل رائدي فضاء روسيين وزميلهما الأميركي، اليوم الجمعة، بمحطّة الفضاء الدولية، خلال مهمة تكريميّة بمناسبة الذّكرى السّنوية السّتين لرحلة يوري غاغارين، أوّل إنسان ينطلق إلى الفضاء الخارجي.

وأظهرت صور نشرتها وكالتا "ناسا" و"روسكوسموس" مباشرة أنّ الكبسولة لامست محطة الفضاء الدولية عند الساعة 11,05 بتوقيت غرينيتش، أي قبل دقيقتين من الموعد المتوقع.

كما كتبت وكالة الفضاء الروسية "روسكوسموس" عبر تويتر "التحام! لقد التحمت الرحلة المأهولة سويوز ام اس-18 بنجاح بالقسم الروسي من محطة الفضاء الدولية، بعد دورتين فقط حول الأرض".

صاروخ "سويوز" الّذي وُضع عليه صورة بالأبيض والأزرق ليوري غاغارين، والمستخدم في هذه المهمة، انفصل عن جاذبية الأرض في الموعد المحدّد عند الساعة 07,42 بتوقيت غرينيتش من قاعدة بايكونور الرّوسية في كازاخستان.  

وكرّر مركز التحكم التّأكيد بوتيرة ثابتة أن "كلّ معايير الضبط طبيعية"، وبعد حوالى تسع دقائق من الإقلاع، حصلت عملية انفصال صاروخ سويوز الذي سُمي للمناسبة غاغارين، من دون مشكلات على علو يقرب من مئتي كيلومتر.

وكان أوليغ نوفيتسكي وبيوتر دوبروف من وكالة الفضاء الروسية، ومارك فانده من وكالة الفضاء الأميركية (ناسا)، الثّلاثاء، انطلقوا من قاعدة بايكونور، تماما مثل غاغارين، لكن من منصة إطلاق مغايرة لأن تلك التي انطلق منها غاغارين تخضع لعمليات تعديل، في مهمة تستمرّ لستة أشهر على محطة الفضاء الدولية.

 رائد الفضاء المشارك في المهمّة مارك فانده كان غرّد على التّويتر قبيل الانطلاق متوجها إلى زملائه الذين سيستقبلونه في محطة الفضاء الدولية "حضّروا طاولة عشاء لعشرة أشخاص".

وتشهد أنحاء روسيا كافة سنويا احتفالات كبيرة في ذكرى رحلة غاغارين، إذ توضع الزهور أمام معالم كثيرة مكرسة له، حيث شكّلت مهمّته الّتي استمرّت نحو 108 دقائق، نصراً كبيراً للاتحاد السوفياتي في سباقه مع الولايات المتحدة على غزو الفضاء.