"مايكروسوفت" ستستحوذ على "نوانس" لتطوير الذّكاء الاصطناعي

شركة مايكروسوفت تستحوذ على شركة "نوانس" المستخدمة على نطاق واسع في السّجلات الطبية لـ"تعزيز خدماتها في الرعاية الصّحية".

  • مايكروسوفت: الصّفقة ستساعد على مضاعفة السوق المحتملة في قطاع الرعاية الصحيّة

أعلنت شركة مايكروسوفت، اليوم الاثنين، أنّها ستستحوذ على شركة "نوانس" لتطوير الذّكاء الاصطناعي والحوسبة السّحابية مقابل 19,7 مليار دولار، لتعزيز خدماتها في مجال الرّعاية الصّحية.

وشركة نوانس تُستخدم على نطاق واسع في السّجلات الطبية، وهي حالياً مستخدمة بواسطة أكثر من 55 بالمئة من الأطباء في الولايات المتحدة، في أكثر من ثلاثة أرباع المستشفيات الأميركية، وفق ما ذكر في بيان مايكروسوفت.

وأشارت مايكروسوفت إلى أنّ الصّفقة ستساعدها على مضاعفة سوقها المحتملة في قطاع الرعاية الصحيّة بنحو 500 مليار دولار.

وفي هذا الخصوص، قال المدير التّنفيذي لمايكروسوفت ساتيا ناديلا إنّ "الذّكاء الاصطناعي هو أهمّ أولويات التّكنولوجيا والرعاية الصحيّة وبات تطبيقه أكثر إلحاحًا".

وتابع: "معاً، من خلال ايكوسيستيم الشّريك الخاص بنا، سنضع حلول الذّكاء الاصطناعي المتقدمة في أيدي المتخصّصين في كلّ مكان، لدفع عملية صنع القرار بشكل أفضل، كما "خلق اتّصالات أكثر جدوى، بحيث نقوم بتسريع نمو سحب مايكروسوفت للرعاية الصحية و ونوانس".

وارتفعت أسهم نوانس بنسبة 19,2 بالمئة لتصل إلى 54,32 دولار في مداولات ما قبل السوق، في حين صعد سهم مايكروسوفت 0,2بالمئة إلى 256,24 دولار.

وعلى غرار الشركات العملاقة في قطاع التكنولوجيا، استفادت مايكروسوفت كثيراً من الاضطرابات الاقتصادية خلال جائحة كورونا. وقفزت عائدات الشركة 33 بالمئة في الربع الأخير إلى 15,5 مليار دولار مع دفعة كبيرة من الحوسبة السحابية والحوسبة الشخصية، بما في ذلك ألعابها للفيديو "اكس بوكس".