"الصحة الإيرانية": اللقاح الإيراني سيكون مطروحاً بدءاً من الأسبوع المقبل

وزارة الصحة الإيرانية تقول إنه لا يمكن التعويل على الجهات الخارجية في تسليم اللقاحات إلى الشعب الإيراني، نظراً إلى نكثها بالعهد.

  • نساء في إيران يرتدين الكمامات (أ ف ب - أرشيف)
    نساء في إيران يرتدين الكمامات (أ ف ب - أرشيف)

أعلن مساعد وزير الصحة الإيراني علي رضا رئيسي أنه سيتم تطعيم جميع أفراد الشعب بالجرعة الأولى للقاح كورونا حتى آذار/ مارس العام القادم 2022 .

وذكر رئيسي أنه "بهذا الحجم الذي نواجهه من نكث العهد من قبل الجهات الخارجية فيما يتعلق بلقاح كورونا فإنه لا يمكن أن نعوّل عليها كثيرا".

وأضاف: "مسألة اللقاح الداخلي ستكون مطروحة بدءاً من الأسبوع القادم لنلبي الحاجة في هذا المجال".

كما أوضح مساعد وزير الصحة أنه تم تطعيم المواطنين الذين يبلغون من العمر، 70 عاماً وما فوق، ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من تطعيم الافراد فوق 60 عاماً في غضون الأسابيع الثلاثة القادمة.

وتابع: "200 مليون لقاح كورونا ستنتهي صلاحياتها في غضون الأسبوع القادم في أميركا وبريطانيا إلا أنهما سترميانها بعيداً ولن تمنحاه لأي دول أخرى".

ولفت رئيسي إلى أنّ هذه الدول تسعى لإصدار جواز سفر خاص بالأفراد الذين تم تطعيمهم باللقاح ليكون بإمكانهم السفر إلى أي مكان، "لكن الشخص الذي لا تتوفر له اللقاح يحرم من هذه الإمكانية وهذا ما يعد إهانة للدول الأخرى".

في سياق متصل، قال مساعد وزير الصحة أنّ إيران اشترت 16.8 مليون لقاح كورونا من منصة "كوفاكس" إلا أن مليونين منها فقط وصلت إلى البلاد لغاية الآن.

وتابع: "في حال الحصول على التراخيص اللازمة سيبلغ عدد اللقاحات الداخلية نحو 3 ملايين جرعة خلال الشهر القادم وسيرتفع بعده إلى 6 ملايين ومن ثم إلى 8 ملايين".