إيران تعلن أن لقاحات کورونا لديها ستدخل الأسواق العالمية

مدير معهد "باستور" الإيراني يؤكد أن فاعلية اللقاح المحلي الجديد ضد كورونا بلا خطورة في مختلف الفئات العمرية بدءاً من 18 إلى 90 عاماًـ ويلفت إلى أن اللقاحات الإيرانية ستدخل الأسواق العالمية.

  • لقاحات کورونا الإيرانية
    لقاح بركت الإيراني ضد کورونا

صرح مدير معهد "باستور" الإيراني علي رضا بيكلري، أن اللقاحات المضادة لكورونا إيرانية الصنع ستدخل الأسواق العالمية.

وقال بيكلري، في تصريح للتلفزيون المحلي، مساء أمس الأحد، أعتقد أن اللقاحات الإيرانية ستستحوذ حصة لافتة في الأسواق العالمية، مشيراً إلى خطة لتصدير لقاح "باستوكوفك" المضاد لكورونا.

وتابع أنه "بالنظر إلى ماضي المؤسسة الذي يمتد إلى قرن في تصنيع اللقاحات، فإن تأثيراته قد أثبتت على صعد السلامة والأمان والفاعلية والتأثير في مكافحة النسخ الجديدة من فيروس كورونا، وهو ما يمهد لدخوله الأسواق العالمية".

وذكر بيكلري إلى أن معهد "باستور" فی إیران يمتد تاريخه إلى 100 عام في مجالات تصنيع الأدوية واللقاحات ويعد من بين المؤسسات الأقدم فی هذا المجال على صعيدي المنطقة والعالم.

كما أكد أن "فاعلية اللقاح الإيراني الجديد بلا خطورة في مختلف الفئات العمرية بدءاً من 18 إلى 90 عاماً".

ولفت مدير معهد إلى أن اللقاح الجديد هو إنتاج مشترك بين معهد "باستور" الإيراني ومعهد "فينلا" الكوبي ودخل مرحلته النهائية، مشيراً إلى أنه تم تطعيم 44 ألف شخص في كوبا و24 ألف شخص في إيران بالجرعة الثانية منه بنجاح.