أرقام غير مسبوقة.. 570 وحدة استيطانية أصيبت جراء صواريخ حزب الله الشهر الماضي

الإعلام الإسرائيلي تحدّث عن حجم الدمار الهائل الذي لحق بمستوطنات الشمال خلال شهر شباط/فبراير الفائت، ليضاف إلى الدمار الذي لحق بها خلال الأشهر الثلاث الفائتة من جراء عمليات المقاومة الإسلامية في لبنان.

  • أرقام غير مسبوقة.. 570 وحدة استيطانية أصيبت جراء صواريخ المقاومة الشهر الماضي
    أرقام غير مسبوقة.. 570 وحدة استيطانية أصيبت من جراء صواريخ حزب الله الشهر الماضي

تحدث الإعلام الإسرائيلي، اليوم السبت، عن حجم الدمار الهائل الذي لحق بمستوطنات الشمال خلال شهر شباط/فبراير الفائت، ليضاف إلى الدمار الذي لحق بها خلال الأشهر الثلاث الفائتة من جراء عمليات المقاومة الإسلامية في لبنان.

ووفقاً لتقرير نشره "لوبي 1701"، وتحدّثت عنه "يديعوت أحرونوت"، أطلقت المقاومة في لبنان 668 صاروخاً منحنياً، و21 صاروخاً ثقيلاً، و91 صاروخاً موجّهاً دقيقاً، ونحو 40 طائرة مسيّرة، على "إسرائيل" الشهر الماضي.

وأضافت أنّ "نحو 68 ألف مستوطن نزحوا من منازلهم في الشمال منذ بداية الحرب، بعد أن حوّلت إسرائيل شريط منطقة كاملة إلى حزامٍ أمني".

وأوضحت أنه "في الشهر الماضي، شباط/فبراير، أصيب نحو 570 منزلاً بنيران الصواريخ في منطقة خط المواجهة في الشمال".

وأكّد التقرير أنّ "هذه الأرقام غير مسبوقة، وهي تجسّد الواقع الصعب الذي قرّرت فيه إسرائيل، حتى الساعة، التخلي عن الاستيطان في الشمال، وحوّلت شريط منطقة كاملة إلى حزامٍ أمني".

وذكرت الصحيفة أنّ "اللوبي سيعمل بكلّ الطرق لضمان استمرار الاستيطان في الشمال في ازدهار ونمو وأمن، وهذا الهدف على أنه الحرب الحقيقية من أجل المنزل الذي اقتُلعنا منه".

اقرأ أيضاً: بصواريخ "فلق".. حزب الله يستهدف مستوطنة "غورين"

في السابع من تشرين الأول/أكتوبر 2023 أعلنت كتائب القسام معركة "طوفان الأقصى"، فاقتحمت المستوطنات الإسرائيلية في غلاف غزة، وأسرت جنوداً ومستوطنين إسرائيليين. قامت "إسرائيل" بعدها بحملة انتقام وحشية ضد القطاع، في عدوانٍ قتل وأصاب عشرات الآلاف من الفلسطينيين.