أمير عبد اللهيان يزور الصين لمناقشة التعاون الاقتصادي

وزارة الخارجية الإيرانية تقول إن الهدف من زيارة وزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان إلى الصين هو إجراء مباحثات حول العلاقات السياسية والاقتصادية.

  • "الخارجية الإيرانية": أمير عبد اللهيان يزور الصين لمناقشة التعاون الاقتصادي

قالت وزارة الخارجية الإيرانية إن الهدف من زيارة وزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان إلى الصين هو إجراء مباحثات مع المسؤولين الصينيين حول العلاقات السياسية وآلية دخول التوافقات السابقة بين البلدين حيز التنفيذ، بالإضافة إلى مناقشة التعاون الاقتصادي المشترك.

وأضافت وزارة الخارجية في بيان الخميس، أن أمير عبد اللهيان سيبحث آخر التفاهمات حول اتفاقية الـ 25 عاماً بين إيران والصين، التي وقعها البلدان في آذار/مارس الماضي.

وتوجّه وزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان إلى بكين اليوم تلبية لدعوة من نظيره الصيني وانغ يي، لإجراء محادثات مع المسؤولين الصينيين على رأس وفد سياسي رفيع المستوى.

وأفادت الوزارة أن أمير عبد اللهيان سيلتقي في هذه الزيارة التي يقوم بها للمرة الأولى منذ توليه منصبه، كبار المسؤولين الصينيين؛ باحثاً معهم في القضايا الثنائية بمختلف المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية.

وكان وزير الخارجية الصيني زار طهران في أوائل نيسان/أبريل لتوقيع وثيقة حول برنامج تعاون إيراني صيني شامل.

كما جرى لقاء بين أمير عبد اللهيان ونظيره الصيني في  تشرين ثاني/ نوفمبر الماضي عبر تقنية "فيديو كونفرانس"، حيث بحثا فيه أبرز فيه التحولات الإیجابیة في العلاقات بین إیران والصین في الأشهر الأخيرة، وأكدا مواصلة "التعاون الإيجابي" في الملفات المشتركة.