أوغلو: تحسين علاقات تركيا مع مصر سينعكس على المنطقة

وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو يقول إنّ علاقات بلاده مع مصر تتحسن رغم الاختلاف في وجهات النظر، ويشدد على أنّ تحسين العلاقات مع القاهرة سينعكس إيجاباً على المنطقة برمتها.

  • وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو
    وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، إنّه "يجب على بلاده ومصر تحسين علاقاتهما الثنائية، الأمر الذي سينعكس إيجاباً على المنطقة برمتها".

وأضاف أوغلو في مقابلة تلفزيونية، اليوم الخميس، أنّ "العلاقات مع مصر تتحسّن، ويجب أن تتحسن، رغم الاختلاف في وجهات النظر، فمن الممكن عدم توافقنا في كافة الملفات، إلا أنّ تحسين العلاقات بين البلدين لا ينعكس إيجاباً علينا فقط".

وتابع أنّ "تحسين العلاقات مهم أيضاً بالنسبة لملف شرقي المتوسط، والقضية الفلسطينية، والعالم العربي، والعالم الإسلامي، وأفريقيا، والشرق الأوسط".

وفيما أشار إلى "انعقاد جلستين من اجتماعات الجانبين التركي والمصري على مستوى نائبي وزيري الخارجية، واحتمالية عقد جلسة ثالثة"، لفت إلى إمكانية اجتماعه مع نظيره المصري سامح شكري.

وأوضح أنّ "البلدين يمتلكان الإرادة لتطبيع العلاقات"، لافتاً إلى "مواصلة اتخاذ الخطوات اللازمة بهذا الخصوص"، وفيما يخص التطبيع مع السعودية، أكد أوغلو: "العلاقات بدأت بالتحسن، وبدأنا باتخاذ خطوات".

وزير الخارجية التركي أوضح أنه زار مؤخراً مدينة جدة بالسعودية والتقى بنظيره فيصل بن فرحان هناك، مشيراً إلى أنّ نظيره السعودي أبلغه رغبته بزيارة تركيا أيضاً".

وأكد أوغلو في الختام: "بكل تأكيد سنعقد زيارات على مستوى وزراء الخارجية، ومن ثم على مستوى الرؤساء".

ويذكر أنّ أوغلو أعلن في 3 آذار/مارس الماضي، أنّ "تركيا ومصر قد تتفاوضان على ترسيم الحدود في شرق البحر المتوسط، إذا سمحت العلاقات بينهما بمثل هذه الخطوة"، مضيفاً أنّ "عروض التنقيب التي طرحتها مصر احترمت الجرف القاري لتركيا".