4 إصابات نتيجة إطلاق نار في مباراة بواشنطن

إطلاق نار بالقرب من ملعب مباراة بيسبول في واشنطن، وشهود عيان يقولون إن عشرات الطلقات النارية سمعت في الأرجاء قبل أن تحضر الشرطة وتطلب من الجمهور مغادرة الملعب.

  • مشاهد من لعبة البيسبول في واشنطن بعد إطلاق النار خارج الملعب
    مشاهد من لعبة البيسبول في واشنطن بعد إطلاق النار خارج الملعب

أوقفت مباراة "بيسبول" في العاصمة الأميركية واشنطن بعد سماع  طلقات نارية خارج الملعب، وذكرت وكالة فرانس برس أن 4 أشخاص أصيبوا بالرصاص.

ونقلت عن شهود عيان أن عشرات الطلقات النارية سمعت في الأرجاء قبل أن تحضر الشرطة وتطلب من الجمهور مغادرة الملعب.

وتوقفت مباراة بين فريقي سان دييغو وواشنطن للبيسبول بعد الإبلاغ عن إطلاق نار خارج الاستاد.

وتدافع بعض المشجعين واللاعبين بحثاً عن مخبأ في مباراة بيسبول احترافية في واشنطن مساء أمس السبت، حيث سُمعت أصوات إطلاق النار في الاستاد، ولم يتضح في البداية ما إذا كان إطلاق النار داخل المجمع أو خارجه. 

وقالت الشرطة في وقت لاحق إن أربعة أشخاص أصيبوا بالرصاص في الخارج، مضيفةً في وقت لاحق أن "ضحيتين إضافيتين مرتبطتين بالحادث دخلتا المستشفى لتلقي العلاج من طلقات نارية".

ونقلت صحيفة واشنطن بوست عن الشرطة أن رجلاً أصيب برصاصة في ساقه وإمرأة في ظهرها، مشيرةً إلى أن الجروح لا تهدد الحياة.

تم تعليق لعبة البيسبول التي كانت جارية بين واشنطن ناشيونالز وسان دييغو نتيجة إطلاق النار، ومن المتوقع استئناف المباراة اليوم الأحد.