إعلام إسرائيلي: اتصالات مع دول أفريقية لإقامة علاقات مع "إسرائيل"

السفير الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة يعلن عن وجود مفاوضات مع دول أفريقية بهدف إقامة علاقات دبلوماسية بينها وبين "إسرائيل".

  •  إردان ينظم أمسية في نيويورك بمناسبة مرور عام على توقيع اتفاقيات الأسرلة.
    إردان ينظم أمسية في نيويورك بمناسبة مرور عام على توقيع اتفاقيات الأسرلة.

كشف السفير الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة، غلعاد إردان، عن مفاوضات تجري حالياً مع دول أفريقية بهدف إقامة علاقات دبلوماسية بينها وبين "إسرائيل".

وبحسب الإذاعة الإسرائيلية، قال إردان أن "إسرائيل" ترغب كثيراً في تطبيع العلاقات مع السعودية.

وكان إردان قد نظم أمسية في نيويورك بمناسبة مرور عام على توقيع اتفاقيات الأسرلة بين "إسرائيل" الإمارات والبحرين والسودان والمغرب. وشارك في الأمسية سفراء كل من الإمارات والبحرين والمغرب إلى جانب سفراء من 70 دولة معتمدين في الأمم المتحدة.

وشكر إردان الولايات المتحدة على دورها في إنجاز هذه الاتفاقيات، معرباً عن أمله في أن تنضم إليها دول أخرى في المنطقة، وتطرق أيضاً إلى قضية البرنامج النووي الإيراني، معتبراً أن "على الدول المعتدلة في الشرق الأوسط التكاتف لمواجهة هذا البرنامج الخطير الى جانب المخاطر الأخرى".

يذكر أن "إسرائيل" لا تحاول تطبيع علاقاتها مع الدول العربية فحسب، بل تعمل على التمدد في كل أنحاء المعمورة، والاستفادة من إمكانات الدول الأخرى وحاجاتها أحياناً لترسيخ سياساتها.

في الانفوغراف أدناه أبرز مظاهر المحاولات الإسرائيلية لاختراق دول وشعوب القارة السمراء:

  • كيف تحاول
    كيف تحاول "إسرائيل" ترسيخ وجودها في إفريقيا

يذكر أن أكثر من 200 شخصية بارزة على مستوى أفريقيا أطلقوا في وقت سابق عريضة استنكاراً لقرار مفوضية الاتحاد الأفريقيّ بقبول "إسرائيل" عضواً مراقباً في الاتحاد الأفريقي.