إعلام إسرائيلي: تقارير تتحدث عن تعرّض سفينة إسرائيلية لهجوم في خليج عُمان

الإعلام الإسرائيلي ينقل تقارير صادرة عن وزارة الدفاع البريطانية تتحدث عن مهاجمة سفينة إسرائيلية قبالة خليج عُمان في بحر العرب.

  • تقارير بريطانية: السفنية هوجمت في بحر العرب مساء أمس الخميس (أرشيف)
    تقارير بريطانية: السفنية هوجمت في بحر العرب مساء أمس الخميس (أرشيف)

نقلت صحيفة "إسرائيل هيوم" عن وزارة الدفاع البريطانية معلومات عن مهاجمة سفينة إسرائيلية، قبالة خليج عُمان، وفق بيان الدفاع البريطانية.

وبحسب التقارير، إنَّ "السفينة هوجمت في بحر العرب مساء أمس الخميس". ويقع الموقع على بعد أكثر من 300 كيلومتر (185 ميلاً) جنوب شرق العاصمة العمانية مسقط.

وأضافت وزارة "الدفاع البريطانية" في البيان أن "الحادث لا يزال قيد الفحص".

وأفاد موقع "درياد" للأمن البحري بمقتل اثنين على متن السفينة الإسرائيلية التي تعرضت لهجوم ببحر العرب بطائرة مسيرة، مضيفاً أن السفينة "تعرضت لهجومين ببحر العرب ولم تعرف طبيعة الهجوم الثاني".

وبحسب وكالة "فرانس برس"، حدّدت وزارة "الدفاع البريطانية" في وقت لاحق اليوم الجمعة جنسية أصحاب السفينة، لكنها لم تقدم مزيداً من التفاصيل.

كما لم تعترف عُمان على الفور بالهجوم، ولم يعلّق الأسطول الخامس للبحرية الأميركية الذي يقوم بدوريات في الشرق الأوسط عليه.

بدوره، تحدّث موقع "القناة 12" الإسرائيلية عن تقارير أشارت إلى "تعرض سفينة بملكية إسرائيلية في خليج عُمان لهجوم، ولم يفد عن وقوع إصابات". 

الإعلام الإسرائيلي ذكر في وقت لاحق أنَّ السفينة التي تعرضت للهجوم تُشغلها شركة إسرائيلية يملكها رجل الأعمال إيال عوفر.

وأشار الإعلام الإسرائيلي إلى أنّ شركة السفن "زودياك" التي يسيطر عليها عوفر، أعلنت أن السفينة التي هوجمت قرب عُمان هي "مارسر ستريت"، وأن شركة "زودياك" تشغلها، لكنها بملكية يابانية، بحسب الإعلان، "ويبدو أن السفينة هوجمت من قبل قراصنة، ولم تكن تحمل أي حمولة".

وفي 3 تموز/يوليو الجاري، كشفت مصادر موثوقة للميادين أنَّ سفينة تجارية إسرائيلية تعرّضت لإصابة بسلاح غير معروف في شماليّ المحيط الهندي، ما أدى إلى اشتعال النيران فيها، وأكدت عدم إعلان أحد مسؤوليته عن هذا الاستهداف. 

ونقلت عدة مواقع إخبارية إسرائيلية عن قناة الميادين إصابة السفينة الإسرائيلية، فيما أكّدت وسائل إعلام إسرائيلية، نقلاً عن مسؤولين عسكريين، إصابتها، لكنها قالت إن السبب غير واضح.

وفي 13 نيسان/أبريل الماضي، أفادت مصادر مطلعة للميادين أيضاً باستهداف سفينة إسرائيلية بالقرب من إمارة الفجيرة الإماراتية.