ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير: زيارة لابيد تدنّس أرض البحرين

المجلس السياسي في ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير يصدر بياناً حول رفض الزيارة المزمعة لوزير خارجيّة الاحتلال الإسرائيلي لأرض البحرين.

  • ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير يرفض زيارة وزير خارجيّة العدوّ الإسرائيلي لأرض البحرين
    ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير يرفض زيارة وزير خارجيّة العدوّ الإسرائيلي لأرض البحرين

رفض ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير، في بيانٍ لهُ، الزيارة المزمعة لوزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد إلى البحرين.

البيان حمّل "النظام البحريني تبعات الزيارة"، مؤكداً "مقاومة التطبيع حتى إلغاء الاتفاقات المُبرمة".

كما شدّد على الاستمرار في رفع شعار "بحرينيون ضد التطبيع"، داعياً "شعب البحرين بمختلف أطيافه إلى التكافل والوحدة بإعلان رفض هذه الزيارة التي تدنس أرض البحرين".

من جهتها، قالت جمعية الوفاق البحرينية إنّ "زيارة لابيد مرفوضة بالمطلق وعليه أن لا يطأ أرض البحرين".

ونقلت وكالة "رويترز" عن وزارة الخارجية الإسرائيلية، يوم أمس، قولها إنّ وزير الخارجية يائير لابيد سيسافر جواً إلى البحرين يوم الخميس، في زيارةٍ رسمية هي الأعلى مستوى إلى البلد الخليجي منذ اتفاق التطبيع.

وأضافت "رويترز" أنّ "لابيد سيفتتح سفارة إسرائيل في المنامة، ويوقع اتفاقيات ثنائية خلال الزيارة".

وفي 15 أيلول/سبتمبر 2020، وقّعت الإمارات والبحرين في البيت الأبيض على اتفاق "التطبيع الأسرلة" مع تل أبيب في واشنطن، بحضور الرئيس الأميركي دونالد ترامب.