استشهاد فتى فلسطيني متأثراً بإصابته برصاص الاحتلال في جنين

وزارة الصحة الفلسطينية تعلن استشهاد الشاب شوكت كمال عابد متأثراً بإصابته في جنين، وقوات الاحتلال تعتقل الشاب أصيل دويكات في بيتا جنوبي نابلس.

  • استشهاد الشاب شوكت كمال عابد متأثراً بإصابته في جنين
    الشهيد شوكت كمال عابد 

شيّعت بلدة كفردان في جنين، اليوم الجمعة، جثمان الشهيد شوكت كمال عابد (17 عاماً) ، الذي استشهد متأثراً بإصابته في جنين يوم أمس.

واقتحمت قوات الاحتلال، أمس الخميس، بلدة كفردان قرب جنين، ما أدّى إلى استشهاد الشهيد شأس كممجي، شقيق الأسير أيهم كممجي، والشهيد مصطفى أبو الرب، وإصابة الشاب شوكت كمال عابد.

كذلك، استُشهد، أمس الخميس، المواطن الفلسطيني فواز حمايل، وهو من بلدة بيتا جنوبي نابلس في الصفة الغربية المحتلة، متأثّراً بإصابته برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وأصيب 35 شاباً فلسطينياً بالاختناق بالغاز السامّ خلال تصديهم مساء أمس لقوات الاحتلال الإسرائيلي في بيتا جنوب مدينة نابلس. وبالتوازي، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب أصيل دويكات بعد مداهمة منزله في البلدة. 

واقتحمت قوات الاحتلال، اليوم الجمعة، المسجد الأقصى، وأفرغته من المصلين بالكامل، ما أدى إلى إصابة 67 فلسطينياً أثناء التصدي للاعتداءات على المسجد. 

وفي السياق نفسه، دعت حركة "حماس"، أمس الخميس، الشعب الفلسطيني إلى "النفير في فجر حماة الأقصى"، دفاعاً عن القدس والمسجد الأقصى. 

من جهتها، قالت حركة "الجهاد الإسلامي"، في بيان، إنّ "دم الشهداء شرارة المواجهة الشاملة في طريق التحرير، ولا خيار لردع الاحتلال إلّا بالمواجهة الشاملة".

اخترنا لك