اعتقال قيادي في الحزب الحاكم الهندي بعد تصريحات جديدة مسيئة إلى الدين الإسلامي

الشرطة الهندية تعتقل مسؤولاً في حزب "بهاراتيا جاناتا" الحاكم في الهند، لنشره تعليقات مسيئة للدين الإسلامي على وسائل التواصل الاجتماعي.

  • الشرطة الهندية تعتقل مسؤولاً في حزب
    الشرطة الهندية تعتقل مسؤولاً في حزب "بهاراتيا جاناتا" الحاكم في الهند (أرشيف)

اعتقلت الشرطة الهندية، اليوم الأربعاء، مسؤولاً في حزب "بهاراتيا جاناتا" الحاكم في الهند، لنشره تعليقات مسيئة للدين الإسلامي على وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك بعد أيام من تصريحات مسيئة أدلى بها مسؤول حزبي آخر عن النبي محمد تسبّبت في احتجاجات دبلوماسية من عدة دول.

وذكرت صحيفة "تايمز أوف إنديا" المحلية، "ألقي القبض على يوفا مورتشا هارشيت سريفاستافا زعيم جناح الشباب بمدينة كانبور في حزب (بهاراتيا جاناتا) وسُجن في ولاية أوتار براديش لإدلائه بتعليقات تحريضية عن النبي محمد على منصات التواصل الاجتماعي".

يأتي هذا الاعتقال، بعد أيام من تصريح للناطق باسم الحزب الحاكم الهندي، نوبور شارما، ضد نبي الإسلام محمد، قُوبل بشجب واستنكار من عدد من الدول العربية والإسلامية، وسط دعوات إلى مقاطعة البضائع الهندية.

ويعيش نحو 8,7 ملايين من بين 13,5 مليون مغترب هندي في دول الخليج وحدها، غالبيتهم في الإمارات (3,4 ملايين) والسعودية (2,5 مليون) والكويت (نحو مليون هندي)، بحسب إحصائيات هندية رسمية.

اخترنا لك