الأمن العراقي يلقي القبض على "والي داعش" في بغداد

جهاز الأمن الوطني العراقي يُلقي القبض على ما يُسمى "والي بغداد" التابع لتنظيم "داعش"، والذي كان يُخطط لشنّ هجماتٍ في العاصمة العراقية.

  • قوات الجيش العراقي تلاحق فلول تنظيم
    قوات الجيش العراقي تلاحق فلول تنظيم "داعش"

ألقى رجال جهاز الأمن الوطني في العراق، اليوم الإثنين، القبض على ما يُسمى "والي بغداد" التابع لتنظيم "داعش".

وأصدرت خلية الإعلام الأمني، بياناً جاء فيه: "بتوفيقٍ من الله وبهمةِ رجال جهاز الأمن الوطني، واستكمالاً لعهدنا في القضاء على بقايا عصابات داعش وبعمليةٍ نوعيّة أستندت على معلوماتٍ استباقية تمكن جهاز الأمن الوطني من الإطاحة بما يُعرف والي بغداد بعد مراقبةٍ وملاحقةٍ شملت 3 محافظات عراقية".

وقال البيان إنّ "الإرهابي المُلقى القبض عليه يُعدّ أحد أبرز قادة داعش وشغل مناصب عدّة أهمها ما يُسمى أميراً عاماً لولايات الشامية - الرقة - البادية - صلاح الدين – بغداد، حيث اعترف بقيادته العديد من العمليات الإرهابية ضد المدنيين والقوّات الأمنية، وكان بنيته التخطيط لشنّ هجمات في العاصمة بغداد، لكن يقظة وعزيمة رجالكم في جهاز الأمن الوطني أفشلت تلك المخططات قبل وقوعها".

وجدد جهاز الأمن الوطني "العهد إلى الشعب العراقي بالاستمرار في ملاحقةِ وتعقّبِ جرذان داعش وخلاياه النائمة بكل عزيمةٍ وإصرار حتى الوصول إلى عراق آمن ومستقر".