محكمة الاحتلال تمدّد اعتقال الأسير زكريا الزبيدي 10 أيام

محكمة الاحتلال الإسرائيلي تعقد جلسةً بشأن تمديد فترة اعتقال الأسرى الـ 4 الذين أُعيد اعتقالهم، بعد أن حرروا أنفسهم من سجن جلبوع، وتعتقل فجر اليوم، الأسيرين المتحررين وهما أيهم كممجي ومناضل انفيعات.

  • محامية أحد المعتقلين: جهاز الشاباك يسعى لتلفيق تهم ثقيلة للأسرى
    محامية أحد المعتقلين جهاز الشاباك يسعى لتلفيق تهم ثقيلة للأسرى

تعقد محكمة الاحتلال الإسرائيلي في مدينة الناصرة، اليوم الأحد، جلسةً بشأن تمديد فترة اعتقال الأسرى الـ 4 الذين أُعيد اعتقالهم، بعد أن حررّوا أنفسهم سجن جلبوع، والذي يعتبر من أشدّ السجون تحصيناً في فلسطين المحتلة.

محامية أحد المعتقلين قالت إنّ "محامي هيئة شؤون الأسرى الفلسطينية تقدموا بطلبٍ للمحكمة من أجل حضور الأسرى في جلسة المحاكمة لكنّ الاحتلال يتذرع بوباء كورونا لعقد الجلسة عبر الفيديو".

وأضافت المحامية أنّ "جهاز الشاباك يسعى لتلفيق تهمٍ ثقيلةٍ للأسرى من أجل تشديد عقوبة السجن عليهم".

وقالت مراسلة الميادين، أنّ "عملية محاكمة زكريا الزبيدي، بدأت وهي تجري بشكلٍ سري"، مرجحةً أنّ "يتم عرض الأسيرين كممجي ونفيعات على المحكمة في الناصرة اليوم".

كما أشارت إلى أنّ "محكمة الاحتلال في الناصرة مدّدت اعتقال الأسير زكريا الزبيدي 10 أيام على ذمّة التحقيق".

كما أفادت مراسلة الميادين، أنّ "محكمة الاحتلال في الناصرة انهت قبل قليل جلسة محاكمة الأسرى وهي تفرض تعتيماً عما جرى".

وأضافت أنّ "جلسات ستعقدها محكمة الاحتلال في الناصرة مع الأسرى الـ6 كل على حدة".

من جهته، قال محامي الأسير محمد العارضة، خالد محاجنة إنّه "يجري الإعداد لتهم للمعتقلين بعيدة عن الواقع"، مضيفاً أن "الاستخبارات الإسرائيلية تقوم بتضخيم التهم للأسرى المتحررين".

وفجر اليوم الأحد، أعلنت قوات الاحتلال الإسرائيلي إعادة اعتقال الأسيرين المتحررين من سجن "جلبوع" وهما أيهم كممجي ومناضل نفيعات.

مراسل الميادين أكد، في وقتٍ سابق، أنّ "شباب جنين تصدوا لقوات الاحتلال بالرصاص في أكثر من حي في المدينة"، مشيراً إلى أن  "قوة كبيرة من الاحتلال اجتاحت جنين وحاصرت منازلها والأهالي تصدوا بالرصاص".

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت في 10 أيلول/سبتمبر إثنين من الأسرى المتحرَّرين من سجن "جلبوع"، هما يعقوب قادري ومحمود عارضة، ثم اعتقلت في 11 أيلول/سبتمبر إثنين آخرين، هما زكريا الزبيدي ومحمد عارضة.

وتمكّن الأسرى الـ6 من التحرر من سجن جلبوع قرب مدينة بيسان المحتلة، فجر يوم الإثنين 6 أيلول/سبتمبر، متحدين المنظومة الأمنية والعسكرية لدى الاحتلال الإسرائيلي، بحسب تصريحات الفصائل الفلسطينية.