البخيتي للميادين: الاحتجاجات المطلبية في جنوب اليمن هي "ثورة حقيقية"

عضو المجلس السياسي في حركة "أنصار الله" محمد البخيتي يحمّل حزب الإصلاح مسؤولية تردّي الأوضاع الاقتصادية في الجنوب اليمني، ويثني على التحركات والاحتجاجات الشعبية ضد حكومة هادي.

  • عضو المجلس السياسي في حركة
    عضو المجلس السياسي في حركة "أنصار الله" محمد البخيتي

علّق عضو المجلس السياسي في حركة "أنصار الله" اليمنية محمد البخيتي، في حديث إلى الميادين، على الاحتجاجات الشعبية في الجنوب اليمني، معتبراً أنَّها "تعبّر عن ثورةٍ حقيقية".

وحمّل البخيتي "المسؤولية الأكبر في تردّي الأوضاع الاقتصادية" لحزب الإصلاح، الذي "يمنع الرواتب عن مناطق سيطرة المجلس الانتقالي".

وقال عضو المجلس السياسي في حركة "أنصار الله" إنَّ حركته "تؤيّد الاحتجاجات ضد من يستنزف خيرات اليمن، وضد الاحتلال"، مشيراً إلى أنَّ "السعودية والإمارات تحاولان استغلال التظاهرات في الجنوب لصالحهما"، على الرغم من وجود "صراع في المصالح" بينهما في اليمن.

وأكَّد البخيتي أنَّ "ثروات البلد ما زالت تُنهب من قبل السعودية وحزب الإصلاح".

وبخصوص المفاوضات الجارية للتوصل إلى اتفاق لوقف الحرب، أوضح أنَّه "لا تأثير لهادي ولا لحزب الإصلاح في المفاوضات، لأنَّ واشنطن هي صاحبة القرار فيها".

وأشار البخيتي إلى أنَّه "رغم الحصار، فإنَّ المناطق الخاضعة لسلطة صنعاء في وضعٍ مستقرٍّ أمنياً واقتصادياً".

وبشأن الحرب المستمرة على اليمن منذ سنوات، أعلن أنَّه "إذا أرادت أميركا وقف الحرب في اليمن فإنَّها لا تحتاج إلى أكثر من اتصال بالسعودية"، وأضاف أنَّ "استمرار الحرب في المنطقة هو مصلحةٌ إسرائيليةٌ، وهو يحرّك سوق السلاح".

وقبل يومين، أفاد مراسل الميادين بأنَّ مدينة تعز شهدت احتجاجاتٍ شعبيةً واسعةً ضد الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومته، تنديداً بانهيار قيمة الريال اليمني. وقد مزّق المحتجّون صور الرئيس هادي، وطالبوا برحيله وحكومته، ورحيل التحالف السعودي الإماراتي.

وقبل ذلك، شهدت مدينة المكلا، جنوب اليمن، للأسبوع الرابع على التوالي، احتجاجات على التردّي غيرِ المسبوق في جميع الخدمات، ولا سيما التغذية بالتيار الكهربائي.

هذا ودفع استمرار التظاهرات "المجلس الانتقالي الجنوبي" إلى إعلان حالة الطوارئ، عقب سقوط قتلى وجرحى في صفوف محتجّين في حضرموت وعدن برصاص مقاتلي المجلس وقوات الرئيس عبد ربه منصور هادي، وحزب الإصلاح، مع استمرار التظاهرات احتجاجاً على تدهور الأوضاع المعيشية والخدمية وارتفاع الأسعار وانقطاع التيار الكهربائي.

اخترنا لك