البنتاغون يوقّع عقداً بنصف مليار دولار لإنتاج ذخائر من عيار 120 ملم

الجيش الأميركي يعلن أن شركة أميركية لتصنيع الأسلحة حصلت على عقد بقيمة 490 مليون دولار لتصنيع وتسليم ذخائر من عيار 120 ملم.

  • جنود أميركيون عند نقطة تفتيش في كنتاكي (أرشيف).
    جنود أميركيون عند نقطة تفتيش في كنتاكي (أرشيف).

وقّعت وزارة الدفاع الأميركية عقداً بقيمة نصف مليار دولار مع شركة "General Dynamics" لإنتاج ذخائر من عيار 120 ملم لمدة 5 سنوات.

ووفقاً لبيان الجيش الأميركي: "حصلت شركة General Dynamics على عقد بقيمة 490 مليون دولار لتصنيع وتسليم ذخائر من عيار 120 ملم".

وقال البنتاغون إن الذخيرة ستصنع لتلبية احتياجات الجيش الأميركي، وإن العقد يمتدّ حتى أيار/مايو 2028.

وسبق أن أعلن البنتاغون توقيعه عقداً بقيمة 27.1 مليون دولار مع شركة "General Dynamics Land Systems" لصناعة دبابات من نوع "أم 1 أي 1 أبرامز" لمصلحة أوكرانيا، ولم يكشف البنتاغون عن عدد الدبابات التي من المقرر صناعتها، لكن يتوقع أن يتم تجهيزها حتى 29 أيلول/سبتمبر المقبل.

وفي وقت سابق، قالت وزيرة الجيش الأميركي كريستين وورموث إن النزاع في أوكرانيا أظهر أن التقديرات الأميركية قلّلت من شأن أهمية توفر الذخيرة في النزاعات المسلحة.

وأضافت وورموث أن الولايات المتحدة تعمل "بشكل وثيق مع شركائها ومؤسسات الصناعة الدفاعية لزيادة إنتاج الذخيرة، ليس من أجل مواصلة مساعدة الأوكرانيين فحسب، إنما لتجديد احتياطياتنا الخاصة أيضاً".

ووفقاً لها، يعتزم الجيش الأميركي استثمار 1.5 مليار دولار في إنشاء قاعدة صناعية لزيادة إنتاج الذخيرة. وقد وقّع بالفعل عقوداً مع عدد من الشركات المصنعة، بما في ذلك "لوكهيد مارتن" و"رايثيون".

وترى واشنطن أن أوكرانيا تستهلك الكثير من الأسلحة  والذخائر، إلا أنها أعلنت غير مرة أنها ستبذل مع حلفائها كل ما بوسعهم لإمداد كييف بالمزيد.

وحذّرت وسائل إعلام أميركية  أنّ الجيش الأميركي واجه "انخفاضاً حاداً في ترسانته" بسبب الإمدادات العسكرية المقدَّمة إلى أوكرانيا.

كذلك، كشفت وسائل إعلام إسرائيلية أن واشنطن أخرجت من "إسرائيل أكثر من 1000 حاوية أسلحة أميركية" خلال الأشهر الثلاثة الماضية، تستخدمها واشنطن بشكل دائم "لمصلحة نشاطاتها في الشرق الأوسط، وكإمداد في حالات الطوارئ للجيش الإسرائيلي".

وأرسل البنتاغون ما يتجاوز 35 مليار دولار من المساعدات العسكرية لأوكرانيا منذ بداية العملية العسكرية الروسية في شباط/فبراير 2022.

وأعلن مسؤولان أميركيان مطلع الشهر الجاري أنّ الولايات المتحدة تعتزم الإعلان عن حزمة مساعدات عسكرية جديدة بقيمة 300 مليون دولار لأوكرانيا تتضمن للمرة الأولى صواريخ قصيرة المدى يتمّ إطلاقها من الجو.

اقرأ أيضاً: "سيل" المساعدات العسكرية الأوكرانية استنزاف خطر للمخزونات الأميركية

اخترنا لك