الخارجية الأميركية: نرحب بمجلس القيادة اليمني ونحثّه على الالتزام بالهدنة

الولايات المتحدة الأميركية ترحّب بإنشاء المجلس الرئاسي اليمني، وتحثّه على الالتزام بالهدنة التي ترعاها الأمم المتحدة.

  • الخارجية الأمريكية: نرحب بمجلس القيادة اليمني ونحثّه على الإالتزام بالهدنة
    وزارة الخارجية الأميركية ترحّب بإنشاء مجلس القيادة الرئاسي في اليمن

طلبت الولايات المتحدة الأميركية من المجلس القيادة الرئاسي في اليمن الالتزام بالهدنة الأممية في البلاد.

جاء ذلك في بيان صادر عن وزارة الخارجية الأميركية نشره المتحدث الرسمي نيد برايس عبر "تويتر"، فجر اليوم الجمعة.

وقال البيان: "ترحب الولايات المتحدة الأميركية بالإعلان عن تشكيل مجلس قيادة رئاسي في اليمن"، وحثت الخارجية الأميركية المجلس على "الالتزام بالهدنة التي تفاوضت بشأنها الأمم المتحدة، والتعاون مع الجهود الأممية لإنهاء الحرب".

وكان الرئيس السابق عبد ربه منصور هادي أصدر، أمس الخميس، قراراً بنقل السلطة إلى مجلس قيادة رئاسي "لاستكمال تنفيذ مهام المرحلة الانتقالية"، معلناً تفويض المجلس بكامل صلاحياته، وفق "الدستور والمبادرة الخليجية".

وعلّق عضو المكتب السياسي في حركة "أنصار الله" محمد البخيتي في حديث إلى الميادين يوم أمس على قرار هادي، قائلاً إنّ الخطوة "فاجأت الجميع". 

وأضاف البخيتي أنّ الرئيس السابق اختار رشاد العليمي رئيساً للمجلس الجديد "لأنّه رجل أميركا"، مشيراً إلى أنّ العليمي هو "الوحيد الذي لم يبدِ حرجاً في تمرير مادة تشرعن التواجد الأميركي في اليمن".