الدفاع الصينية: بيع واشنطن أسلحة لتايبيه يدمّر سيادتنا

الصين تحتج على قرار الولايات المتحدة الأميركية بيع معدات عسكرية لتايوان، وتقول إنّه تدخل صارخ في شؤونها.

  • المتحدث باسم وزارة الدفاع الصينية تان كيفي
    المتحدث باسم وزارة الدفاع الصينية تان كيفي

احتجت وزارة الدفاع الصينية، اليوم الخميس، على قرار الولايات المتحدة الأميركية الموافقة على صفقة معدات عسكرية مع تايوان، لدعم نظام "باتريوت" الصاروخي.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع تان كيفي، في تصريحات للصحافيين، إنّ "مبيعات الولايات المتحدة العسكرية لتايوان انتهاك خطر لمبدأ الصين الواحدة، وهو تدخل صارخ في الشؤون الداخلية الصينية، ويدمر السيادة الصينية ومصالح بكين الأمنية".

وأشار المتحدث إلى أنّ بكين "تعارض بشدة" الخطوة الأميركية، وقدمت احتجاجها لواشنطن.

وأكّد المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو ليجيان، أمس الأربعاء، أنّ الخطوة الأميركية "تقوّض بشكل خطر العلاقات الصينية الأميركية والسلام والاستقرار عبر مضيق تايوان".

ووافقت الولايات المتحدة الأميركية، قبل يومين، على بيع أسلحة وخدمات بقيمة 95 مليون دولار إلى تايوان، لدعم نظام الدفاع الجوي الصاروخي "باتريوت"، وشملت الصفقة دعماً فنياً ومعدات عسكرية.

اخترنا لك