السيسي: نتعامل بحكمة مع قضايانا وقلق المصريين من سد النهضة مشروع

الرئيس عبد الفتاح السيسي يقول إن "أمن مصر خط أحمر"، ويؤكد أن لبلاده "أدوات سياسية وعسكرية تمكّنها من حماية مقدراتها وإنفاذ إرادتها"، وذلك في إشارة إلى أزمة سد النهضة مع أثيوبيا.

  • السيسي: قلق المصريين من سد النهضة مشروع
    السيسي: الجنوح للسلام لا يعني السماح بالمساس بمقدرات الوطن

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إنه انحاز بالمطلق مع الجيش المصري "لإرادة الشعب العظيم"، مؤكداً من جديد أن "أمن مصر خط أحمر لا يمكن لأحد اجتيازه".

وأضاف الرئيس المصري  خلال حضوره حفل مبادرة "حياة كريمة"، التي تهتم بتنمية قرى الريف المصري، التي أقيمت في استاد القاهرة أن مصر لديها "أدوات سياسية وعسكرية تمكّنها من حماية مقدراتها وإنفاذ إرادتها"، وأنها "تدير علاقاتها الخارجية إقليمياً ودولياً بثوابت راسخة ومستقرة".

وأوضح السيسي أن "الجنوح للسلام لا يعني السماح بالمساس بمقدرات الوطن"، كما أشار إلى أن قلق المصريين من سد النهضة مشروع.

وتابع أنه "وفي سبيل تحقيق السلم والأمن على المستويين الإقليمي والدولي، فإن المنهج الذي اتبعته مصر، كان قائماً على ممارسة أقصى درجات الحكمة، والاستخدام الرشيد للقوة، دون المساس بدوائر الأمن القومي المصري، على الحدين القريب والبعيد".

وحول طرح أزمة سد النهضة في مجلس الأمن الدولي تابع قائلاً إن "تحركنا الأخير كان لوضع الموضوع على أجندة الاهتمام الدولي".

وقبل أيام، خلال افتتاحه لقاعدة عسكرية قرب الحدود مع ليبيا، شدَّد الرئيس المصري أن بلاده تسعى للتوصل إلى اتفاق قانوني ملزِم، طبقاً للأعراف والثوابت الدولية بشأن سد النهضة، وأكّد أن التفاوض مع إثيوبيا لا يمكن أن يستمر إلى ما لا نهاية.

وكان السيسي قد قال في أيار/مايو الماضي إن قضية سد النهضة هي "قضية وجودية"، التي لن تقبل بالإضرار بمصالحها المائية أو المساس بمقدرات شعبها.