الصين تُدين تقرير البنتاغون المتعلق ببرنامجها النووي

الصين تُدين التقرير الصادر عن وزارة الدفاع الأميركية، والذي يتحدث عن ترسانتها النووية، وتوجّه اتهاماً إلى واشنطن بمحاولة التركيز على فرضية التهديد الصيني.

  • الصين تدين تقرير البنتاغون المتعلق ببرنامجها النووي
    الصين تُدين تقرير البنتاغون المتعلق ببرنامجها النووي

أدانت الصين، اليوم الخميس، تقريراً نشرته وزارة الدفاع الأميركية ("البنتاغون") أمس الأربعاء، يتحدث عن تسارع أكبر من المتوقع للبرنامج النووي الصيني.

وجاءت مواقف بكين على لسان المتحدث باسم الخارجية الصينية، وانغ وبلين، الذي اتهم واشنطن بمحاولة "التركيز" على فرضية التهديد الصيني، وقال"إن التقرير الذي نشره البنتاغون، مثل التقارير السابقة، يتجاهل الحقائق وهو مليء بالأحكام المسبَّقة"، متهماً واشنطن بـ"الـتلاعب".

وأشار "البنتاغون" إلى أن الصين تعمل على تحديث جيشها "لمواجهة الولايات المتحدة" في منطقتَي المحيطين الهندي والهادئ، وتسهيل إعادة تايوان، التي تعتبرها إحدى مقاطعاتها، إلى سيادتها.

يأتي ذلك بعد أن حذّرت وزارة الدفاع الأميركية ("البنتاغون")، أمس الأربعاء، من أنّ "الصين تعمل على تعزيز قوتها النووية على نحو أسرع كثيراً مما توقعه المسؤولون الأميركيون قبل عام، الأمر الذي يسلّط الضوء على جهود بكين العسكرية لمضاهاة القوة العالمية للولايات المتحدة أو تجاوزها بحلول منتصف القرن".

وفي الإصدار السابق لهذا التقرير، والمقدَّم إلى الكونغرس (نُشر في الأول من كانون الأول/ديسمبر 2020)، قدَّر البنتاغون امتلاك الصين "نحو 200" رأس حربي نووي، لكنه قال إن هذا العدد سيتضاعف خلال السنوات العشر المقبلة.

وعلى الرغم من موجة التصعيد، فإن الرئيس الأميركي جو بايدن أشار، في وقت سابق، إلى عدم قلقه "بشأن احتمال نشوب نزاع مسلح مع الصين"، مؤكداً أنه "لا يتوقع أن تكون هناك حاجة إلى ذلك".