العراق: هجوم صاروخي يشعل حريقاً في مصفاة نفط في أربيل

قوات الأمن العراقية تعلن أنّ هجوماً صاروخياً استهدف مصفاة نفط في أربيل في شمال العراق تسبب في اندلاع حريق، وتؤكد عدم وقوع خسائر بشرية.

  • العراق: هجوم صاروخي يشعل حريقاً في مصفاة نفط في أربيل
    6 صواريخ سقطت قرب مصفاة كار في أربيل (صورة أرشيفية)

قالت قوات الأمن العراقية إنّ هجوماً صاروخياً استهدف مصفاة نفط في أربيل في شمال العراق، أمس الأحد، ممّا أسفر عن اندلاع حريق في أحد خزانته، تمّت السيطرة عليه.

وأكد بيان القوات العراقية أنّ صاروخاً سقط في محيط المصفاة دون أن يتسبب بخسائر بشرية.

وقالت سلطات مكافحة الإرهاب في إقليم كردستان، في وقتٍ سابق الأحد، إنّ 6 صواريخ سقطت قرب مصفاة "كار" في أربيل، مشيرةً إلى أنّها أطلقت من محافظة نينوى.

ولفتت قوات الأمن إلى أنّها عثرت على منصة إطلاق معبأة بـ4 صواريخ في سهل نينوى عقب الهجوم، مضيفةً أنّها تمكّنت من إبطال مفعولها.

وأكد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، خلال اتصال هاتفي مع زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود البرزاني، أنّ القوات المسلحة "ستلاحق منفذي الاعتداء الجبان".

وكانت 3 صواريخ سقطت قرب نفس المصفاة في السادس من نيسان/أبريل، من دون أن تتسبب في سقوط ضحايا أو أضرار.

وقالت مصادر في حكومة إقليم كردستان لـ"رويترز"، في ذلك الحين، إنّ المصفاة مملوكة لرجل الأعمال باز كريم برزنجي، الرئيس التنفيذي لشركة "كار غروب" للطاقة.