العشائر العراقية تعلن التبرّع بأسلحتها للمقاومة الفلسطينية

العشائر العراقية تتبرع بأسلحتها للمقاومة في فلسطين، في تأكيد لموقفها الداعم للقضية الفلسطينية.

  • العشائر العراقية تتبرع بأسلحتها للمقاومة في فلسطين
    من واقعة سابقة للعشائر العراقية تبرعت فيها بالسلاح للمقاومة الفلسطينية (أرشيف) 

أكد مراسل الميادين في العراق تبرع العشائر العراقية بالأسلحة للمقاومة الفلسطينية، وذلك خلال وقفة نظمتها العشائر اليوم دعماً لصمود قطاع غزة، والمقاومة في فلسطين. 

وتظاهر أمس الجمعة مئات الآلاف من العراقيين في ساحة التحرير، تلبية لنداء المقاومة، في تظاهرة شُبّهت بالطوفان البشري.

وأكد المشاركون في تظاهرات "جمعة النفير العام" في بغداد دعمهم التام للمقاومة الفلسطينية، ورفضهم دعوات التهجير للأهالي في قطاع غزة. 

اقرأ أيضاً: حماس: نثمّن توقيع عشائر عراقية على وثيقة دعم لشعبنا الفلسطيني

وتأتي هذه المواقف من العشائر العراقية في ظل التطورات التي فرضتها ملحمة "طوفان الأقصى" التي انطلقت السبت الفائت 7 تشرين الأول/أكتوبر، واقتحم خلالها مئات المقاومين الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية أكدت ارتفاع عدد القتلى إلى أكثر من  1500 قتيل، إضافة إلى أكثر من 2500 جريح في صفوف الإسرائيليين.

وأكّد مراسل الميادين في غزة، أنّ المقاومة الفلسطينية لا تزال تُطلق الصواريخ على المستوطنات الإسرائيلية والمدن الفلسطينية المحتلة عام 48، على الرغم من ضراوة العدوان الذي قد لا تحتمله دول كبرى.

وتابع مراسلنا أنّه على الرغم من الأوضاع الكارثية في غزة فإنّ المقاومة لا تزال على صلابتها، الأمر الذي يؤكد فشل الاحتلال في استهدافها والنيل منها.

واليوم، أكّد مصدرٌ في المقاومة الفلسطينية في قطاع غزّة للميادين، أنّ المقاومين في الميدان في أعلى درجات الجاهزية، ويعملون وفق الخطط الموضوعة مُسبقاً.

وأكّد مراسل الميادين أنّ كيان الاحتلال الإسرائيلي ارتكب عدّة مجازر في وقت واحد في قطاع غزّة، مشيراً إلى استشهاد أطفال في المجازر.