القوات المسلحة اليمنية تعلن استهداف سفينة بريطانية في البحر الأحمر

القوات المسلحة اليمنية تستهدف سفينة تجارية بريطانية في البحر الأحمر، كانت متجهة إلى موانئ الاحتلال، في إطار الرد على العدوان على اليمن وعلى غزة.

  • القوات المسلحة اليمنية تستهدف سفينة بريطانية في البحر الأحمر رداً على العدوان على اليمن وغزة
    سفينة تحمل علم بريطانيا ضمن مسارها البحري

استهدفت القوات البحرية في القوات المسلحة اليمنية سفينة تجارية بريطانية في البحر الأحمر، كانت متجهة إلى موانئ الاحتلال الإسرائيلي في  فلسطين المحتلة.

وجاء الإعلان وفق المتحدث باسم القوات المسلّحة اليمنية، العميد يحيى سريع، في بيان نشره الإعلام الحربي اليمني، اليوم الخميس. 

وتمّ استهداف السفينة باستخدام "صواريخ بحرية ملائمة"، وفق البيان، الذي أكد أن العملية نُفذت "انتصاراً لمظلومية الشعب الفلسطيني، وضمن الرد على العدوان الأميركي البريطاني على اليمن". 

وشدّد البيان على أن عمليات القوات المسلحة اليمنية في بحر العرب والبحر الأحمر، ضد الملاحة الإسرائيلية أو السفن المتجهة إلى موانئ فلسطين المحتلة، مستمرة حتى وقف العدوان ورفع الحصار عن قطاع غزة.

وفي سياق متصل، أكد قائد حركة أنصار الله، السيد عبد الملك الحوثي، أنّ الشعب اليمني "أثبت أنّ المستهدف هو السفن المتجهة إلى كيان الاحتلال، بينما تعبر سائر السفن بسلام وأمان"، لافتاً إلى أنّ "الأميركي فشل في حماية السفن المتجهة إلى كيان الاحتلال، وهو اعترف بذلك". 

وأضاف، في كلمته في وقت سابق اليوم، أن "جاهزيتنا عالية لاستهداف أي سفينة متجهة إلى كيان الاحتلال"، مشدداً على أنّ الولايات المتحدة الأميركية وبريطانيا "أقحمتا نفسيهما في مأزق".

وأمس، نفذت القوات المسلحة اليمنية عملية في البحر الأحمر استهدفت فيها السفينة التجارية الأميركية، "KOI"، والتي كانت متجهةً إلى موانئ فلسطين المحتلة. والعملية، وفق ما أكد سريع، جاءت بعد ساعات فقط على استهداف المدمرة الأميركية "يو أس أس غريفلي". 

اقرأ أيضاً: اليمن يتوعّد واشنطن بدفع ثمن حماقتها في البحر الأحمر

في السابع من تشرين الأول/أكتوبر 2023 أعلنت كتائب القسام معركة "طوفان الأقصى"، فاقتحمت المستوطنات الإسرائيلية في غلاف غزة، وأسرت جنوداً ومستوطنين إسرائيليين. قامت "إسرائيل" بعدها بحملة انتقام وحشية ضد القطاع، في عدوانٍ قتل وأصاب عشرات الآلاف من الفلسطينيين.