الكرملين: سلمنا أوكرانيا مسودة وثيقة للتوصل إلى اتفاق

المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف يقول إنّ الجانب الأوكراني ينحرف باستمرار عن الاتفاقيات التي وافقت عليها سابقاً، ما يؤثر سلبياً في فعالية المفاوضات.

  • المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف (أ ف ب)
    المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف (أ ف ب)

قال المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، إنّ "روسيا سلمت أوكرانيا مسودة وثيقة تتضمن صيغة واضحة للتوصل إلى اتفاق"، مضيفاً أنّ "الكرة الآن في ملعب كييف".

وأشار المتحدث الروسي في تصريح صحافي، اليوم الأربعاء، إلى أنّ "الجانب الأوكراني ينحرف باستمرار عن الاتفاقيات التي وافق عليها سابقاً، ويغيّر موقفه باستمرار"، لافتاً إلى أنّ "لذلك عواقب وخيمة بالنسبة إلى فعالية المفاوضات وجدواها".

وحول ما إذا كانت هناك أي مواعيد نهائية محددة لردّ فعل كييف، أوضح بيسكوف أنّ "الأمر يعتمد على الجانب الأوكراني".

وتابع بيسكوف: "أكرر مرة أخرى، وقد صرّحنا بذلك باستمرار، أنّ ديناميكية العمل في الجانب الأوكراني تسير بشكل سيئ، والأوكرانيون لا يظهرون رغبة كبيرة في تكثيف عملية المفاوضات".

وقبل يومين، قال بيسكوف إنّ "المفاوضات لا تسير بشكل جيد"، موضحاً أنّ الجانب الأوكراني "غير ثابت في المفاوضات، وموقفه متغير بشأن النقاط المتفق عليها".

بدورها، قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية إنّ "روسيا فقدت الثقة بالجانب الأوكراني المفاوض"، مضيفةً أنّ  "موسكو كانت مستعدة للمفاوضات، وكانت تتوقع أن تتصرف أوكرانيا بشكل غير متسق خلال هذه المفاوضات".

حلف الناتو يحاول التمدد باتجاه الشرق قرب حدود روسيا، عن طريق ضم أوكرانيا، وروسيا الاتحادية ترفض ذلك وتطالب بضمانات أمنية، فتعترف بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك، وتطلق عملية عسكرية في إقليم دونباس، بسبب قصف القوات الأوكرانية المتكرر على الإقليم.