"المصالحة الروسي": القصف الإسرائيلي على دمشق أسفر عن استشهاد 6 جنود سوريين

المركز الروسي للمصالحة يعلن أنّ 4 طائرات تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي نفذت ضربات جوية من هضبة الجولان المحتل، واستهدفت مواقع في دمشق ومطارها الدولي ومحيطه، ما أسفر عن شهادة 6 جنود سوريين.

  • 4 طائرات من سلاح الجو الاسرائيلي قصفت دمشق ومحيطها من منطقة هضبة الجولان المحتل
    4 طائرات من سلاح الجو الإسرائيلي قصفت دمشق ومحيطها من منطقة هضبة الجولان المحتل

أعلن المركز الروسي للمصالحة في سوريا مقتل 6 جنود سوريين بعد الضربات الجوية الإسرائيلية التي استهدفت العاصمة دمشق في الساعات الأولى من صباح أمس الاثنين.

وقال نائب رئيس المركز الروسي للمصالحة اللواء أوليغ إيغوروف، في إفادة صحافية، إنّ 4 طائرات تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي "وجّهت حوالى الساعة الثانية من صباح أمس الاثنين ضربات جوية من منطقة هضبة الجولان من دون دخول المجال الجوي السوري، واستهدفت مواقع في العاصمة دمشق".

وأضاف: "الغارات أسفرت عن مقتل 6 جنود سوريين وإصابة 3 آخرين".

اقرأ أيضاً: "المصالحة الروسي": 4 مقاتلات إسرائيلية هاجمت منشآت عسكرية في دمشق

وأعلنت وزارة الدفاع السورية، أمس الاثنين، مقتل عسكريَين وإصابة آخرين، جراء قصف إسرائيلي استهدف مطار دمشق الدولي ومحيطه، ما أسفر أيضاً عن خروج المطار عن الخدمة، ثم إعلان وزارة النقل السورية عودته إلى الخدمة مجدداً في وقت لاحق، بعد إصلاح الأضرار الناجمة عن القصف.

وعقب الاعتداء، طالبت سوريا مجلس الأمن الدولي والأمانة العامة للأمم المتحدة بإدانة الاعتداءات الإسرائيلية والتحرك العاجل ضدّها، وذلك بعد ساعاتٍ من استهداف مطار دمشق الدولي بقصف إسرائيلي.