الهلال الأحمر الفلسطيني: استشهاد 27 من طواقمنا منذ بداية العدوان على غزة

الهلال الأحمر الفلسطيني، يعلن ارتفاع عدد الشهداء من طواقمه العاملة في قطاع غزة إلى 27، وذلك منذ بدء العدوان الإسرائيلي على القطاع.

  • الهلال الأحمر الفلسطيني: استشهاد 27 من طواقمنا منذ بداية العدوان على غزة
    الهلال الأحمر الفلسطيني: استشهاد 27 من طواقمنا منذ بداية العدوان على غزة

أعلن الهلال الأحمر الفلسطيني، اليوم الخميس، استشهاد أحد أفراد طواقمه، متأثراً بإصابته، برصاص الاحتلال الإسرائيلي، في أثناء إخلاء مستشفى الأمل، في خان يونس.

وأوضح الهلال الأحمر، في بيان، أنّ المسعف محمد عبد اللطيف أبو سعيد أُصيب في 24 آذار/مارس الماضي، في أثناء إخلاء مستشفى الأمل، التابع لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، واستشهد اليوم متأثراً بجراحه.

وأفاد الهلال الأحمر بأنّ عدد الشهداء من طواقمه ارتفع إلى 27 خلال فترة العدوان على غزة، مشيراً إلى أنّ 17 منهم استشهدوا في أثناء أدائهم واجبهم الإنساني.

وفي وقتٍ سابق، أكّدت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أنّه "يجب اتخاذ الإجراءات كافة، لحماية الطواقم الطبية والمدنيين داخل المستشفيات، وتجنيبهم التعرض لإصابات".

كذلك، بيّن الصليب الأحمر أنّ موظفي ومتطوعي جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني يواصلون تقديم الخدمات الطبية الطارئة للأهالي في غزة بكل شجاعة، وسط مستويات عالية وغير مقبولة من الخسائر"

ويأتي استهداف طواقم الهلال الأحمر الفلسطيني، في إطار الاستهداف الممنهج للمنظومة الصحية، إذ تسبّب العدوان باستشهاد أكثر من 400 من الكوادر الطبية، إضافةً إلى تدمير جزئي وكلي للعديد من المستشفيات والمراكز الصحية.

وفي السياق، أكّدت صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية أنّ "إسرائيل" تمنع دخول مساعدات تخصّ القطاع الطبي إلى قطاع غزة.

وذكرت أنّ من جملة هذه المساعدات العقاقير المخدّرة، والقسطرة القلبية، ومجموعات اختبار جودة المياه الكيميائية، وصناديق المستشفى الميداني، ومجموعات الأمومة، ومولدات للمستشفيات، والخيط الطبي في مجموعات الصحة الإنجابية.

كما يمنع الاحتلال دخول أيّ مقص طبي في مجموعات مساعدات الأطفال، والمشابك التوليدية، ومركزات الأكسجين، والأدوات الجراحية للأطباء، والكراسي المتحركة، وأجهزة قياس الغلوكوز، والمحاقن، وأسطوانات الأكسجين، وآلات الأشعة السينية، ومعدات الموجات فوق الصوتية، وثلاجات طبية تعمل بالطاقة الشمسية وغيرها.

في السابع من تشرين الأول/أكتوبر 2023 أعلنت كتائب القسام معركة "طوفان الأقصى"، فاقتحمت المستوطنات الإسرائيلية في غلاف غزة، وأسرت جنوداً ومستوطنين إسرائيليين. قامت "إسرائيل" بعدها بحملة انتقام وحشية ضد القطاع، في عدوانٍ قتل وأصاب عشرات الآلاف من الفلسطينيين.

اخترنا لك