"إندبندنت": أرقام صادمة لضحايا الحرب الأميركية البريطانية على العراق

صحيفة "إندبندنت" البريطانية تنشر إحصاءات عن الحرب الأميركية على العراق والتي بدأت في العام 2003.

  • مجموعة من القوات الأميركية في العراق (أرشيف)
    مجموعة من القوات الأميركية في العراق (أرشيف)

نشرت صحيفة "إندبندنت" البريطانية، اليوم الاثنين، تقريراً يتضمّن إحصاءات عن الحرب الأميركية التي شاركت فيها بريطانيا على العراق في العام 2003.

وقالت الصحيفة إنّ عدد الضحايا المدنيين العراقيين بين عامي 2003 و2022 بلغ 209982، وفقاً لأرقام من إحصاء الجثث العراقية.

وأوضحت الصحيفة أنّه في العام 2006 وحده، قُتل 29526 مدنياً، مما جعله أكثر الأعوام دمويةً بالنسبة لعدد القتلى المدنيين العراقيين.

وبلغ عدد القتلى من القوات العسكرية الوطنية العراقية وقوات الشرطة الوطنية والمحلية بين آذار/مارس 2003، وآب/أغسطس 2021، نحو 48719.

اقرأ أيضاً: 20 عاماً على احتلال العراق.. أبرز أحداث الغزو الأميركي 

بينما بلغ عدد اللاجئين العراقيين الذين فرّوا من الحرب بين  عامي 2003 و 2016 نحو 3.9 مليون عراقي، إذ خرج مليونان من البلاد و 1.9 مليون نزحوا داخل العراق.

قتلى القوات الأميركية والبريطانية

ووفق الصحيفة فإنّ عدد القتلى التابعين للقوات الأميركية التي شنّت الحرب على العراق بلغ 4598، الذين قتلوا بين آذار/مارس 2003 وآب/أغسطس 2021.

وبلغ عدد قتلى القوات البريطانية 179 منذ آذار/مارس 2003، وقتل في الخليج في العام 2003 وحده نحو 53 جندياً من القوات البريطانية.

بينما قتل 139 جندياً من دول التحالف الأخرى بين آذار/مارس 2003 وآب/أغسطس 2021.

تكلفة الحرب العراقية على بريطانيا

ولفتت الصحيفة إلى أنّ 8.2 مليارات جنيه إسترليني، إجمالي التكلفة لعمليات بريطانيا في العراق منذ العام 2003، وفقاً لمراجعةٍ أجرتها وزارة الدفاع في كانون الثاني/يناير 2015.

وأظهرت الصحيفة أنّ 3 مليارات جنيه إسترليني، هو المبلغ الذي خصصته الحكومة لتغطية "التكاليف الكاملة لالتزامات المملكة المتحدة العسكرية" في العراق في ميزانية العام 2003.

اقرأ أيضاً: في ذكرى احتلال العراق.. كيف أوقف محور المقاومة "الدومينو" الأميركي؟